الأربعاء 30 سبتمبر 2020
توقيت مصر 01:20 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

جامعة أمريكية تحث الطلاب على ارتداء الكمامة أثناء العلاقة الحميمة

قلعة مسكونة بالأشباح في ويلز يظهر فيها حصان مرعب
 

حثت جامعة جورجيا الأمريكية، طلابها على ارتداء أقنعة الوجه أثناء العلاقة الحميمة لتقليل مخاطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وأصدرت جامعة جورجيا كتيبًا بعنوان "اعتبارات (كوفيد – 19)" ينصح الطلاب بارتداء أقنعة الوجه أثناء ممارسة العلاقة الحميمة، ويطالبهم بـ "تجنب التقبيل وأن يكونوا مبدعين في المواقف الجنسية" من أجل تقليل الاتصال وجهًا لوجه أيضًا.

وجاء في الكتيب: "فكر في ارتداء كمامة للوجه أثناء ممارسة الجنس. التنفس الثقيل واللهاث يمكن أن يزيد من انتشار الفيروس، ويمكن أن يقلل ارتداء الكمامة من المخاطر".

واعتبر الكتيب أيضًا أن "الاستمناء هو أحد أكثر الخيارات أمانًا للمتعة في الوقت الحالي"، بحسب ما نقلت صحيفة "ديلي ستار".

وأضافت: "أنت وشريكك الجنسي الأكثر أمانًا. مارس الجنس الفردي أو حد من عدد الشركاء الجنسيين لديك".. 

لكن النصيحة أثارت السخرية على منصات وسائل التواصل الاجتماعي. وقال أحدهم: "ربما يكون هذا هو أطرف شيء قرأته حتى الآن". 

ومع ذلك، فقد اقترح العلماء من قبل ارتداء أقنعة الوجه أثناء ممارسة العلاقة الحميمة. إذ حذر باحثون من جامعة هارفارد من أن الممارسة أثناء الوباء قد تؤدي إلى انتشار الفيروس.

لكن الخبراء أكدوا أن الامتناع عن ممارسة الجنس ليس بالأمر السهل، ولهذا السبب يحثون الناس على اتخاذ تدابير السلامة في غرفة النوم.

وفي الدراسة التي نُشرت في "حوليات الطب الباطني"، قال الدكتور جاك توربان، الذي قاد البحث: "في هذه المواقف، فإن ممارسة الجنس مع الأشخاص الذين يخضعون للحجر الذاتي هي الطريقة الأكثر أمانًا".

وأضاف: "أولئك غير القادرين على اتباع هذا النهج قد يستفيدون من استشارات الحد من المخاطر، والتي أثبتت فعاليتها في مجالات أخرى للصحة الجنسية".