الإثنين 21 يونيو 2021
توقيت مصر 12:08 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

بريطانيا: سليماني كان يهدد مصالحنا ولن نأسف عن قتله

جونسون
Native
قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، الأحد، إن قائد "فيلق القدس" الإيراني قاسم سليماني، الذي قُتل في غارة أمريكية بالعراق، كان "يشكل تهديدا لجميع مصالحنا"، و"لن نأسف على قتله"، فيما حث جميع الأطراف على وقف التصعيد.
جاء ذلك في بيان أصدره مكتب جونسون حول الوضع في العراق في أعقاب اتصالات هاتفية مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، والأمريكي دونالد ترامب، والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل.
وقال جونسون: "لقد تحدثت اليوم مع الرئيس ماكرون والرئيس ترامب والمستشارة ميركل وسأتحدث مع القادة الآخرين في الأيام المقبلة".
وأضاف أن سليماني "كان يمثل تهديدا لكل مصالحنا، وكان مسؤولا عن نمط من السلوك التخريبي المزعزع للاستقرار في المنطقة. بالنظر إلى الدور الرئيسي الذي لعبه في الأعمال التي أدت إلى مقتل الآلاف من المدنيين الأبرياء والموظفين الغربيين، فإننا لن نأسف على قتله".
واستدرك بالقول: "لكن من الواضح أن جميع الدعوات للانتقام أو الثأر ستؤدي ببساطة إلى مزيد من العنف في المنطقة، وهذا ليس في مصلحة أحد".
وتابع: "نحن على اتصال وثيق مع جميع الأطراف للتشجيع على وقف التصعيد. سأتحدث مع القادة الآخرين وأصدقائنا العراقيين لدعم السلام والاستقرار".
وهذا أول بيان من جونسون بشأن التوترات المتصاعدة في الشرق الأوسط منذ مقتل سليماني في بغداد الجمعة.
وقبل هذا البيان، تعرض الزعيم البريطاني لانتقادات بسبب التزامه الصمت حيال القضية وعدم قطع عطلته في جزيرة موستيك بمنطقة البحر الكاريبي أثناء الأزمة المتصاعدة.
وقتل سليماني ونائب رئيس "هيئة الحشد الشعبي" أبو مهدي المهندس، فجر الجمعة، بقصف جوي أمريكي في بغداد؛ ما أثار غضبا واسعا في العراق وإيران، وتهديدات متبادلة بين طهران بالانتقام وواشنطن بالرد على أي خطوة. -