• الأحد 23 فبراير 2020
  • بتوقيت مصر03:48 م
Advertisements
Advertisements
بحث متقدم

فيديو لـ«مايكل جاكسون» وطليقته يثير الجدل حول حياتهما الجنسية

الصفحة الأخيرة

مايكل جاكسون
مايكل جاكسون
Advertisements

متابعات

تم تداول مقطع فيديو لملك البوب، لمغني الأمريكي الراحل، مايكل جاكسون، وزوجته السابقة ليزا ماري بريسلي، يظهران فيها وهما عاريان، وسط مزاعم بأنهما لم يمارسا الجنس بالفعل.

وتزوجت ماري وهي الابنة الوحيدة للمغني الشهير، ألفيس بريسلي، من جاكسون في عام 1994، في ظل ضغوطات كبيرة غير مسبوقة تعرض لها الأخير، في ما يتعلق بحياته الشخصية وعلاقاته مع الأطفال الصغار.

لكننها انفصلت عنه بعد عامين فقط، الأمر الذي بررته برفضها التكيف مع نمط حياته الغريب.

في الوقت الذي يقول فيه البعض، إن زواجهما لم يكن أكثر من حيلة دعائية، للتصدي للاتهامات التي كانت تحوم حول ملك البوب.

فيما عمدت صحيفة "ديلي ستار" البريطانية إلى تجميع المزاعم الأكثر غرابة ولحظات خلال فترة زواجهما القصير، ومن بينها مقطع فيديو يظهران فيها عاريين.

وظهر معًا في عام 1995، عاريين في فيديو أغنية "You You Not Alone " (أنت لست وحيدًا)، حيث احتضنا بعض وهما يضحكان، من دون أن يقبلا بعضهما.

وأثار الفيديو ردود فعل على مدار تلك السنوات. وقال أحد مستخدمي "تويتر"witter : "تزوجت ليزا ماري بريسلي من مالكي جاكسون لإعادة توجيه الرأي العام حول كونه مقرفًا، والفيديو يظهر عدم وجود كيمياء بينهما".

وعلق آخر: "يعجبني فيديو مايكل جاكسون الموسيقي الذي يشبه فيلم الرعب. الشخص الذي يظهر معه عاريًا ه وليزا ماري بريسلي؟". بينما وصف ثالث، الفيديو بـ "الغريب للغاية".

فيما تقول "ليزا ماري" إنها لم تنم مع "جاكسون": "لم ننام أبدًا معًا، فأنا لم أكن أرغب في إنجاب أطفال منه"، ومع ذلك، تقول إنهما مارسا الجنس الوحشي. ونقل عن صديق لها القول: "لقد كان وحشيًا تمامًا".

والتقى الزوجان للمرة الأولى عام 1975 عندما كانت ليزا في السابعة من العمر وحضرت حفل موسيقى في لاس فيجاس، وتزوجا بعد 17 عامًا في عام 1994 في حفل سري في جمهورية الدومينيكان.

وفي العام الماضي، وقعت "ليزا ماري" عقدًا بقيمة 4 ملايين دولار، لرفع الغطاء عن تفاصيل تتعلق بفترة زواجها بملك البوب.

وفي عام 2010، قدمت ما يعد قصة سرية إلى حد ما، عن كيفية انتهاء زواجهما في مقابلة مع أوبرا وينفري، وقالت وقتها"إن الشيء الوحيد الذي يربط بين مايكل جاكسون ووالدي في هذا الموضوع، هو أن لديهما ترفًا يمكنهما من خلق أي حقيقة من حولهما يريدون خلقها".

وفي الماضي، كانت "ليزا" تدافع عن جاكسون ضد ادعاءات الاعتداء الجنسي على الأطفال، وتصر على أنها تؤمن ببراءته، وقالت: "اعتقدت أنه لم يرتكب أي خطأ، وأنه اتُهم ظلمًا"، مضيفة: "أردت أن أنقذه، شعرت أنه يمكنني فعل ذلك".

وتقدمت "ليزا ماري" بطلب للطلاق في أوائل عام 1996، مشيرة إلى "اختلافات لا يمكن تسويتها". وأشارت إلى أنها انفصلت عن جاكسون في ديسمبر 1995، بعد فترة وجيزة من نقله إلى المستشفى عقب تدهور صحي.

وتزوجت أيضًا من داني كيو ونيكولاس كيج ومايكل لوكوود وكتبت سابقا عن إدمانها السابق على المواد الأفيونية.


تقييم الموضوع:

Advertisements

استطلاع رأي

هل تنجح الوساطة الأمريكية في حل أزمة سد النهضة؟

  • مغرب

    05:53 م
  • فجر

    05:11

  • شروق

    06:34

  • ظهر

    12:13

  • عصر

    15:26

  • مغرب

    17:53

  • عشاء

    19:23

من الى