الجمعة 05 مارس 2021
توقيت مصر 22:24 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

جرفتها الأمواج إلى الشواطئ اليابانية

مئات السفن الكورية الشمالية تحتوي على هياكل عظمية

مئات السفن الكورية الشمالية تحتوي على هياكل عظمية
 
جرفت الأمواج نحو 500 سفينة كورية شمالية، بعضها كان يحمل هياكل عظمية بداخلها إلى اليابسة في اليابان في غضون السنوات الخمس الماضية.

في العام الماضي، تم اكتشاف قارب يحمل رأسين بشريين داخله، وبقايا متحللة لخمسة جثث أخرى بعد وصوله إلى الشاطئ في جزيرة سادو.

كان الأمر لغزًا عن سبب استمرار القوارب في السير على الشاطئ، لكن يبدو أنه تم العثور على إجابة في النهاية.

ووفقًا لما نقلته شبكة (NBC News) عن (GFW) – وهي منظمة غير ربحية تناضل من أجل شفافية أكبر في صناعة صيد الأسماك - يمكن أن يحدث حطام السفن بسبب دخول سفن الصيد الصينية بشكل غير قانوني داخل مياه كوريا الشمالية.

ويزعم التقرير، أن عمليات الصيد غير القانونية تسافر إلى أبعد من ذلك في البحر، حيث يخاطر الصيادون بحياتهم في قوارب غير آمنة، ثم تجرفهم الأمواج القوية ويموتون في البحر.

وقال خفر السواحل الياباني، إنه تم العثور على أكثر من 50 كوريًا شماليًا على الشواطئ اليابانية في العامين الماضيين.

وقال جونجسيم لي، الذي يعمل في المعهد البحري الكوري، لصحيفة "الجارديان": "من المحتمل أن تؤدي المنافسة بين سفن الصيد الصينية الصناعية إلى تشريد الصيادين الكوريين الشماليين، ودفعهم إلى المياه الروسية المجاورة".

وأضاف: "القوارب الخشبية الأصغر حجمًا في كوريا الشمالية غير مجهزة لهذه الرحلة الطويلة".

واستخدم الباحثون، بيانات من الأقمار الصناعية من أجل السيطرة على ما كان يجري في البحر، والذي يعتقد أنه يمكن أن يشير إلى انتهاك عقوبات الأمم المتحدة التي تمنع الصيد في المياه الكورية الشمالية.

وقال جايون بارك، كبير علماء البيانات في (GFW)، إنها يمكن أن تكون أكبر حالة معروفة للصيد غير المشروع في العالم.

وأضاف: "إنها أكبر حالة معروفة من الصيد غير المشروع التي ترتكبها السفن القادمة من بلد تعمل في مياه دولة أخرى".

من جهتها، قالت وزارة الخارجية الصينية: "لقد اتخذت الصين قرارًا ثابتًا وواعيًا لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة فيما يتعلق بكوريا الشمالية".