الثلاثاء 07 ديسمبر 2021
توقيت مصر 13:23 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

عمدة «ليستر» البريطانية يكسر عزل كورونا لزيارة صديقته

Native
Teads
أُجبر عمدة مدينة ليستر على الاعتذار بعد أن كسر العزل العام الذي فرضته الحكومة البريطانية للحد من تفشي فيروس كورونا لزيارة صديقته والبقاء في منزلها.

وتم تداول القصة - التي تعود إلى ما قبل أسبوعين - على وسائل التواصل الاجتماعي، بعد إغلاق المدينة في أعقاب الارتفاع الحاد في حالات الإصابة بالفيروس.

وأغلقت المتاجر غير الأساسية والمدارس في جميع أنحاء المدينة أمام معظم التلاميذ.

وجاء ذلك بعد إعلان وزير الصحة، مات هانكوك، الاثنين أن حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد في ليستر شكلت عشرة في المائة من إجمالي الإصابات في البلاد خلال الأسبوع الماضي.

لكن في الشهر الماضي اعتذر السير بيتر سولسبي (71 عامًا)  بعد اعترافه بخرق العزل العام، للذهاب ورؤية شريكه والقيام بأعمال في منزلها.

وصوره الجيران في منزل صديقته في عدة مناسبات. وفي المقاطع التي نشرتها صحيفة "ذا صن"، شوهد السير بيتر وهو يساعد صديقته في صيانة منزلها وتسلق سلم.

تحدثت الشرطة إلى العمدة بعد أن ظهرت الصور إلى النور، ووجهت له نصائح بشأن القيود المفروضة.

وفي حديثه إلى راديو "بي بي سي ليستر" الشهر الماضي، اعتذر عمدة المدينة عن الخطأ، واعترف "أنه كان مثالاً سيئًا للغاية".

وقال السير بيتر: "لا أعتقد أن أي شخص سيزعم أنه كان هناك أي شيء في سلوكي ينطوي على أي خطر على الإطلاق لنشر الفيروس. يمكن بالتأكيد تفسير ذلك على أنه ضد روح الإغلاق، إن لم يكن ضد اللوائح".

وأضح أنه "مستعد للاعتذار" على عكس "بعض الأشخاص البارزين الذين هم أكثر نفوذًا في وضع سياسة حول هذا الأمر مني".

وقال الضباط إنهم لن يتخذوا إجراءات أخرى ضده لأن المزاعم، التي اعترف بها رئيس البلدية كانت "تاريخية".

وفي أعقاب العزل الجديد، حث السير بيتر، سكان المدينة على "التمسك ببعضهم البعض" والبقاء في المنزل.

وأضاف: "في حين أنه من المؤلم والإزعاج بالنسبة لنا في المدينة أن نخضع لهذا المستوى من التقييد وأن نعيد الساعة، كما كانت، إلى الوراء، إلا أنه شيء لديه بعض التوقعات الواقعية لتكون فعالة".

وتعتبر ليستر العريقة في وسط بريطانيا أول منطقة في المملكة المتحدة يجري فرض إجراءات عزل عام محلي عليها، بعد أن بدأت الحكومة البريطانية بتخفيف إجراءات العزل في أنحاء البلاد في وقت سابق من الشهر الجاري.