الجمعة 21 يناير 2022
توقيت مصر 03:19 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

تنفيذًا لتوجيهات وزيرة التضامن الاجتماعي

الهلال الأحمر المصري يرفع درجة الاستعداد القصوى علي مستوي المحافظات

الهلال الاحمر
الهلال الاحمر
Native
Teads
تنفيذًا لتوجيهات وزيرة التضامن الاجتماعي،  نيفين القباج نائب رئيس جمعية الهلال الأحمر المصري من أجل مواجهة التغيرات المناخية التي تشهدها محافظات الجمهورية، رفع الهلال الأحمر المصري حالة الاستعداد للدرجة القصوى علي مستوي محافظات الجمهورية.
ووضع الهلال الأحمر خطة شاملة للاستعداد تتضمن عددًا من المحاور،تشمل المتابعة من خلال مركز عمليات إدارة الأزمات والكوارث في الهلال الأحمر المصري لأحوال الطقس ورصد الإنذارات المبكرة للأحوال الجوية و تلقي الاستغاثات، بالإضافة إلى  تكثيف فرق الطوارئ والإغاثة بجميع المحافظات والتأكيد على جاهزية المخازن الفرعية والإستراتيجية والتنسيق مع أجهزة المحافظة  طبقا لتداعيات الأحداث، حسب البيان الذي تلقت" المصريون" نسخة منه.
وقد كان هناك حرص من فِرَق الدفع الرباعي من المتطوعين على المشاركة في التحضير لأعمال الإغاثة، وجدير بالذكر أن الهلال الأحمر المصري قد نجح في تعبئة تطوع 150 سيارة دفع رباعي على مستوى الجمهورية نظراً لطبيعة هذه السيارات التي لها قدرة على اقتحام الأماكن التي يصعب الوصول إليها والدخول وسط الأمطار الشديدة والسيول، بالإضافة لمساعدة السيارات الملاكي المتعطلة ودفعها أو نقلها بالتجهيزات اللازمة بسيارات الدفع الرباعي ، وتم تدريب هذه الفِرَق على تدريبات متخصصة في عمليات الإنقاذ والإسعافات الأولية في أوقات الأزمات، والتواجد والتنسيق مع الفِرَق البحثية المسئولة عن عمل المسوح الميدانية اللازمة لمعرفة أولويات التدخل وتقديم كافة الخدمات الممكنة.
وفي نفس السياق، صرح الدكتور رامي الناظر المدير التنفيذي للهلال الأحمر المصري بأنه مع الساعات الأولي لتداعيات الأمطار بمحافظة أسوان تواجدت الفرق الميدانية من فرع الهلال الأحمر بأسوان لتقديم خدمات الإسعافات الأولية وإخلاء المصابين، بالإضافة إلي تقييم سريع للأضرار والاحتياجات، حيث تم إمداد قري المحافظة المتضررة من خلال الفرق المركزية ولوازم الإغاثة من بطاطين ومستلزمات معيشية وأدوات نظافة وتعقيم.
وأضاف الناظر أنه تم الدفع بفريق طبي وإغاثي من خلال العيادات المتنقلة لتقديم الخدمات الطبية العاجلة للمتضررين والتي شملت جميع التخصصات بما يشمل الباطنة والأطفال والجلدية والصحة الإنجابية، بالإضافة إلى الإمداد بالأدوية وعمل التحاليل الطبيبة إذا لزم الأمر.