الجمعة 25 سبتمبر 2020
توقيت مصر 21:22 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

وفاة قيادي كبير فى الحرس الثورى بسبب "كورونا"

أرشيفية

أفادت وسائل إعلام اليوم الجمعة، بوفاة القيادي في الحرس الثوري الإيراني، العميد ناصر شعباني إثر إصابته بفيروس كورونا .

وأكدت وكالة "فارس" شبه الرسمية وفاة شعباني، ووصفته بأنه قيادي سابق في الحرس الثوري الإيراني وشارك في الحرب العراقية الإيرانية. وأضافت أنه شغل سابقا منصب نائب قائد مقر ثأر الله الخاص بالعاصمة طهران للشؤون العملية .

وتصدر اسم الجنرال شعباني الذي كان يتولى حينئذ منصب رئيس مركز بحوث الدفاع في جامعة الإمام الحسين العناوين الصحفية عام 2018، عندما نشرت وكالة "فارس" تصريحات منسوبة إليه مفادها أن الحرس الثوري طلب من جماعة الحوثيين اليمنية استهداف ناقلتي نفط سعوديتين، وسرعان ما حذفت الوكالة ذلك النبأ بدعوى أنه مغلوط وسبب ذلك يعود إلى عدم دقة مراسلنا.

وكان الحرس الثوري قد أعلن مؤخرا عن وفاة خمسة على الأقل من عناصره ضمن إطار حملة مكافحة فيروس كورونا المستجد، وقد توفي 13 شخصية مرموقة في مؤسسات الحكم في إيران بسبب الوباء وأصيب 11 آخرون منذ بدء تفشي الفيروس في هذا البلد.