الخميس 24 سبتمبر 2020
توقيت مصر 17:35 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

صور.. الجيش البريطاني ينظف الشواطئ من القنابل

صور.. الجيش البريطاني ينظف الشواطئ من القنابل


عثر الجيش البريطاني على كمية ضخمة من القنابل (170 قنبلة) لم تنفجر على شاطئ شرق يوركشاير، شمال شرقي إنجلترا.


وحضرت فرق البحث عن القنابل إلى الشاطئ بعد الاكتشاف المروع في وقت متأخر من الليلة الماضية في موقع عسكري سابق.


وقالت صحيفة "ديلي ستار"، إن التآكل الساحلي الأخير كشف عن قنابل مدفونة، حيث قام الجيش بتجريف المنطقة بأكملها لجعلها آمنة للجمهور.


واستخدم شاطئ كاودن ساندز الذي تبلغ مساحته 600 فدان في مابلتون من قبل سلاح الجو الملكي والقوات الجوية الأمريكية كمجال قصف تدريبي حتى عام 1998.


وكانت أهداف النطاق تقع على قمة منحدر فوق شاطئ مابلتون، الذي يقع على أسرع خط ساحلي يتآكل في المملكة المتحدة. 


آخر مخبأ تم العثور عليه الليلة الماضية هو من بين ما يقدر بنحو 1000 قنبلة يعمل الجيش على تفجيرها وإبطال مفعولها.


قامت مجموعة البحث والتخلص من الذخائر المتفجرةو، المكونة من 35 فوج مهندس، بتطهير كاودن ساندز لحماية الجمهور منذ 13 يوليو، بحسب موقع "هال لايف".


وذكر أن العملية تهدف إلى تطهير ساحل شرق يوركشاير من الذخائر غير المنفجرة في غضون ثلاثة أسابيع، ويتعين تدمير الغالبية في انفجارات محكومة.


وأدى التآكل السريع إلى زهور كميات كبيرة من الذخائر على الشاطئ نفسه. كان اللواء يعمل على الساحل لضمان أن انفجارات الذخائر التي تم العثور عليها يتم التحكم فيها بطريقة آمنة.


وقال قائد القوات والملازم الثاني سام تورنر: "حضرت فرق إزالة الذخائر المتفجرة التابعة لوزارة الدفاع إلى الشاطئ في مناسبات عديدة لجعل الشاطئ آمنًا للجمهور، لكن التعرية الأخيرة كشفت عن جيب كبير من الذخائر غير المنفجرة المدفونة التي لم تنفجر. سقط على الشاطئ ويحتاج الآن إلى إزالته".


وأضاف: "سلامة الجمهور هي أولويتنا الأولى دائمًا. تم وضع علامات التحذير وظهور الأعلام الحمراء. يتم تذكير الجمهور بالالتزام بعلامات التحذير وعدم التقاط أو إزالة أي أشياء".




كانت غالبية الذخائر غير المنفجرة عبارة عن قنابل تمرينات وقذائف طائرات وذخيرة خدمة برية مثل مدفع الهاون التاريخي الذي يبلغ قطره بوصتين، والمعروف أيضًا باسم مدافع الهاوتزر بقياس بوصتين.


وستواصل الفرق إكمال المهمة في 12 أغسطس. كما يجري تطوير خطة طويلة الأجل للتعامل مع الذخائر غير المنفجرة على الشاطئ.