الثلاثاء 22 يونيو 2021
توقيت مصر 00:54 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

بالصعيد..

قصة اللاعب الذى فقد بصره بالمعلب وتحول لمشجع

ارشيف
أحمد البرديسى
Native

فقد شاب بصره خلال إحدى المباريات، بعدما اصطدمت كرة برأسه، ما تسبب فى سقوط شبكية العين.

الشاب يدعى "أحمد البرديسى"، والبالغ من العمر 33 سنة، كان يعشق لعب كرة القدم منذ طفولته، وتنقل بين مراكز الشباب وفرق الطلائع بمحافظة المنيا "عروس الصعيد".

ويروي "البرديسي"، قبل الحادثة بأسبوع صفعني عمي على قفايا أثناء العودة من المدرسة فأحدث لي ضررا في شبكية العين، وزاد الطين بلة لما اصطدمت الكرة في رأسي ففقدت البصر نهائيا، لكني لم أفقد حب الكرة والتشجيع".وفقا لما نشر بـ "الشروق".

الإعاقة حولت اللاعب إلى مشجع متنقل بين أندية الصعيد التي تنافس على الصعود إلى الدوري الممتاز، بداية من نادي "أبو قرصاص" بالمنيا قبل أن يتم تجميد نشاطه، ثم نادي مصر المقاصة الفيومي، وحتى صعوده إلى الدوري الممتاز، ومنه إلى نادي المنيا، وأخيرا إلى نادي بني سويف الذي يلعب في دوري القسم الثاني.

بمجرد أن يصل البرديسي إلى ملعب اللقاء، يجلس على دكة بدلاء فريق بني سويف، معللا: "هم بيحبوني أكون جنبهم".