الإثنين 02 أغسطس 2021
توقيت مصر 14:08 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

وزير المالية: الرئيس طلب توفير ميزانية خاصة لمواجهة الموجة الثانية من "كورونا"

الدكتور محمد معيط وزير المالية
وزير المالية محمد معيط
Native
قال د. محمد معيط وزير المالية تعليقًا على إعلان وزارتي المالية والتربية والتعليم عن ألف مدرسة متميزة، إن هذه المدارس ممولة من القطاع الخاص والدولة تشتري الخدمة، قائلًا: "هناك مشاريع يقوم ببنائها وتشغيلها القطاع الخاص وتقوم الدولة بشراء الخدمة بعد ذلك"، وضرب "معيط" مثلًا على ذلك قائلًا: "لو أن جيت أعمل محطة لتحلية مياه البحر، هنفترض إن المحطة دي ممكن أبنيها في سنة وهتتكلف مليار، يجي واحد من القطاع الخاص يقولي بدل ما تجيب مليار جنيه مرة واحدة عشان تمول المشروع، أنا هحط المليار جنيه، وأن لما أنتج، أبقى اشتريها مني بالتكلفة اللي نتفق عليها، يبقى المليار اللي أنا حطيته بسترده من خلال أنك بتاخد مني المياه".
وأضاف "معيط" ، في مُداخلة هاتفية مع برنامج "يحدث في مصر" الذي يقدمه الإعلامي شريف عامر على شاشة "MBC مصر، أن الدولة من الممكن أن يكون لديها القدرة على بناء هذا الكم من المدارس في آن واحد، ولذلك تقوم بإشراك القطاع الخاص في الأمر، مُقابل أن تضمن له أن يسترد ما أنفقه من أموال، وتحقيق هامش ربح له أيضًا، على مدار عمر المشروع.
ولفت "معيط" إلى أن أكبر محطة لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية موجودة في مصر في أسوان، وهي واحدة من المشاريع التي قام بتمويلها وبنائها القطاع الخاص، ولكن عندما يتم بدء إنتاج الكهرباء منها، نقوم كدولة بشراء هذه الكهرباء، وهذا يُعدّ نموذجًا من الممكن تطبيقه على كل القطاعات المخلتفة، من أجل إحداث ما يُسمى بـ"التنمية السريعة".
وقال الدكتور محمد معيط، وزير المالية، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي، طلب من الوزارة توفير ميزانية خاصة لمواجهة الموجة الثانية من فيروس "كورونا" المُستجدّ، في حالة حدوثها.
وأضاف "معيط" فيما يتعلق بمبادرة "مايغلاش عليك"، أن الإقبال على المبادرة كان أقل من مستوى التوقعات، مشيرًا إلى أن التجار لم يكونوا مقتنعين بأن الدولة سوف تكون مستجيبة له وتقوم بسداد فارق السعر، قائلًا: "بعض التجار كان يُعطينا أرقام حسابات في البنوك وعندما نقوم بعملية التحويل ترجع لنا الأموال مرة أخرى، بسبب أن رقم الحساب خاطئ".
وأوضح وزير المالية، أن هناك أيضًا بعض السلاسل التجارية متخوفة ولا تريد الانضمام إلى المبادرة، كما أن الناس من الممكن ألا تكون "مُتقبلة" الفكرة نفسها. 
وقال محمد معيط، وزير المالية، إن "السندات الخضراء" التي طرحتها مصر، الخميس، في بورصة لندن، هي نوع جديد من السندات لها مستثمر خاص، وترتبط بمشاريع صديقة للبيئة تُنفذها الدولة، مشيرًا إلى أن مصر تقود المنقطة وقار إفريقيا في هذا المجال، نظرًا لأنه لا يوجد هناك دول أصدرت هذا النوع من السندات لا في الشرق الأوسط أو إفريقيا، وبالتالي مصر يكون لها الريادة، كما أن مصر من بين 20 دولة على مستوى العالم تُصدر هذا النوع من السندات.
وأضاف "معيط" أن "السندات الخضراء" يكون سعرها أقل بقدر بسيط عن نظيرتها العادية المتعارف عليها، مثلًا تكون أقل بـ"ربع في المئة"، موضحًا أن راغبي هذا النوع من السندات، يستثمرون مثلًا في مشاريع الغاز الطبيعي، والنقل الكهرباء، وإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية، وما إلى ذلك من مشاريع صديقة للبيئة.