الإثنين 20 سبتمبر 2021
توقيت مصر 14:05 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

رسائل تهديد بقتل رئيس الوزراء البريطاني

بوريس جونسون
Native
تلقى رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، وسلفه تيريزا ماي وأعضاء آخرين في البرلمان تهديدات بالقتل من سجين في مدينة برمنجهام. 

واعترف رقيم مالك (52 عامًا) بتوجيه تهديدات إلى رئيس الوزراء والنائبين روزي كوبر وجيس فيليبس. كما اعترف بإرسال رسائل لإثارة "القلق" إلى تيريزا ماي عندما كانت رئيسة للوزراء.

ومن المقرر أن يصدر الحكم على نزيل سجن (HMP) ببرمنجهام، الذي يقضي عقوبة غير محددة في 11 يونيو. وجاء ذلك بعد أن اعترف أمام محكمة برمنجهام الجمعة بارتكاب أربع تهم تهديدات بالقتل.

وأرسل مالك رسائل إلى تيريزا ماي في سبتمبر 2018  والتي لم تصل إليها، وتم اكتشافها فحواها عند فحصها، وكشفت عن رسائل تهديد أخرى أرسلها المتهم، بحسب صحيفة ما نقلت صحيفة "ديلي ستار" البريطانية.

كما أرسل رسائل إلى النائبتين فايت كوبر وجيس فيليبس بين مايو 2019 ونوفمبر 2019. قبل أن يوجه رسائل إلى رئيس الوزراء بوريس جونسون في ديسمبر 2019، والتي تم اعتراضها قبل أن تصل إليه.

وحدد تحليل بصمات الأصابع مالك على أنه مرسل الرسائل، واعترف في مقابلة للشرطة بإرسال رسائل إلى تيريزا ماي في سبتمبر 2018.

وشكرت فيليبس أمس الشرطة على توصلها إلى المتهم. كما شكرت موظفيها البرلمانيين الذين قرأوا الرسائل ونقلوا المعلومات معها. وقالت في تغريدة: "آمل اليوم أن يكون هناك طريق نحو الخاتمة في هذه القضية في المحكمة".

وأضافت: "إرسال شكر كبير للشرطة وأيضًا لموظفي مكتبي وغيرهم من موظفي البرلمان الذين غالبًا ما يكون أول من يتلقى تهديدات مروعة وعدوانًا مخيفًا".