الأحد 01 أغسطس 2021
توقيت مصر 05:57 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

نزوح 250 عائلة شرقي العراق بسبب تهديدات "داعش"

لاجئين سوريين (أرشيفية)
Native
أعلنت المفوضية العليا المستقلة لحقوق الإنسان في العراق، الثلاثاء، تسجيل نزوح 250 عائلة من قرى بمحافظة ديالى شرقي البلاد، إثر تزايد تهديدات تنظيم "داعش" الإرهابي في المنطقة.
وقال عضو المفوضية (رسمية) فاضل الغراوي، في بيان، إن "المفوضية وثقت نزوح 250 عائلة من القرى المحيطة في قضاء خانقين، شمالي ديالى، إلى مخيمات النزوح بالمحافظة".
وأضاف الغراوي أن "مخيمات النزوح الثلاثة في ديالى تضم حاليا 920 عائلة بعضها نزح أيضا من ناحية أبي صيدا، شمال شرقي المحافظة، بسبب النزاعات (طائفية)".
وفي ناحية أبي صيدا، التي تشهد منذ أكثر من أسبوع نزوحاً قسريا بسبب النزاع المسلح بين العشائر على أسس طائفية، انتشرت مجددا قوات خاصة من الشرطة العراقية، وصادرت أسلحة وأعتدة خلال مداهمات نفذتها في الناحية التي تضم خليطا من السُنة والشيعة.
وقال النقيب حبيب الشمري، للأناضول، إن "قوات الرد السريع التابعة لوزارة الداخلية نفذت اليوم عمليات دهم واسعة في ناحية أبي صيدا وملاحقة المطلوبين وفق مذكرات قبض قضائية بسبب النزاع المسلح في الناحية".
وأشار الشمري أن قوات الأمن صادرت أسلحة وأعتدة مختلفة خلال المداهمات، وسيرت دوريات أمنية في شوارع وأزقة الناحية.
يذكر أن محافظة ديالى تشهد أعمال عنف متواصلة، تقول قيادات أمنية إن أغلبها ينفذها عناصر تنظيم "داعش" الإرهابي.
وتجري قوات الأمن في محافظات ديالى، وكركوك وصلاح الدين ونينوى (شمال)، والأنبار (غرب)، عمليات عسكرية متواصلة لمنع عودة نشاط التنظيم.
وأعلن العراق عام 2017 تحقيق النصر على "داعش" باستعادة كامل أراضيه، التي كانت تقدر بنحو ثلث مساحة البلاد اجتاحها التنظيم صيف 2014، لكن التنظيم لا يزال يحتفظ بخلايا نائمة في مناطق واسعة بالعراق ويشن هجمات بين فترات متباينة. -