الثلاثاء 07 ديسمبر 2021
توقيت مصر 13:36 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

بيل غيتس يكشف حقائق صادمة بشأن لقاح كورونا

بيل غيتس
بيل غيتس
Native
Teads
كشف الملياردير الأميركي بيل غيتس، مؤسس شركة «مايكروسوفت» عن بعض الحقائق المتعلقة بلقاح فيروس كورونا  إن الدول الغنية قد يستقر وضعها بحلول 2021 إذا تمت الموافقة على لقاح فيروس "كورونا".
وحذر غيتس في مقابلة مع صحيفة «وول ستريت جورنال» من أن نجاح اللقاحات التي تجري تجربتها حالياً في الولايات المتحدة ليس مضموناً.
ومع ذلك، حث غيتس الدولة على البدء في الاستعداد الآن لطرق تقليل تردد الجمهور فيما يتعلق بسلامة اللقاح، حيث تتزايد المخاوف بين الأميركيين من أن معركة اللقاح أصبحت أمراً سياسياً ويشكك البعض في قدرات اللقاح المنتظر.
وقال غيتس إنه من وجهة نظر علمية، فإن اللقاحات الروسية والصينية كانت مشروعات صالحة تماماً، لكن غياب دراسة المرحلة الثالثة التي تحظى باحترام كبير يمكن أن يحد من جاذبيتها خارج بلدانهما. وأضاف غيتس أنه في الولايات المتحدة يجب أن يفكر الناس في طرق لتقليل التردد بشأن الحصول على لقاح كوفيد 19 عندما يكون اللقاح جاهزاً. واستكمل: «في الولايات المتحدة، يجب أن نفكر بالفعل في الأصوات التي ستساعد في تقليل التردد. ومن ثم نتمكن من الحصول على مستوى من التطعيم لإيقاف انتشار الفيروس».
واستشهد مؤسس مايكروسوفت بتجربته في تطوير لقاح ضد شلل الأطفال والإشاعات ونظريات المؤامرة التي أحاطت به. وتابع: «هناك تردد في تلقي اللقاحات في جميع البلدان وسبق الجائحة. حتى مع استئصال شلل الأطفال - الذي استمر حتى الآن منذ عدة عقود ونأمل أن يقترب جداً من الاكتمال - رأينا شائعات سيئة للغاية حول لقاح شلل الأطفال مثل إنه يهدف إلى وقف الإنجاب لدى النساء». وتابع: «في أماكن مثل نيجيريا، كان علينا أن نذهب إلى الزعماء الدينيين ونتحدث معهم ونطلب منهم التحدث علانية لتطعيم أطفالهم، وإقناعهم بأهمية اللقاح».