الثلاثاء 24 نوفمبر 2020
توقيت مصر 20:28 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

إغلاق مدينة بيت لحم بسبب فيروس "كورونا"

تخطيط استيطاني اسرائيلي جديد يصل مشارف بيت لحم
 
أعلنت الحكومة الفلسطينية، الجمعة، إغلاق مدينة بيت لحم جنوبي الضفة الغربية وإلغاء جميع حجوزات الوفود السياحية في كافة فنادق الضفة بسبب فيروس "كورونا" المستجد.
جاء ذلك خلال اجتماع موسع في رام الله ضم عددا من الوزراء والمحافظين وقادة الأجهزة الأمنية بالضفة الغربية، وفق بيان للحكومة، وصل "الأناضول" نسخة منه.
وقررت الحكومة "إغلاق مدينة بيت لحم ومنع التنقل منها وإليها إلا للحالات الطارئة، وإلغاء جميع الحجوزات للوفود السياحية في كافة فنادق فلسطين".
كما أصدرت توجيهات للأجهزة الأمنية "باتخاذ الإجراءات القانونية بحق كل من يخترق الحجر البيتي (المنزلي) أو يعرض صحته وصحة الآخرين للخطر، بتوقيفه وإخضاعه للحجر".
وقررت الحكومة، خلال الاجتماع، "تفعيل غرفة العمليات المركزية للتعامل مع الأزمة على مدار الساعة، والتنسيق مع خلية أزمة شُكلت في كل محافظة".
كما منعت "نشر أو تداول أسماء المصابين واختراق خصوصيتهم منعا باتا، تحت طائلة المسؤولية القانونية، واعتماد حجر صحي واحد في كل محافظة، لضمان عدم نقل المصابين من محافظة لأخرى".


والخميس، قال رئيس الحكومة الفلسطينية محمد اشتية، في كلمة متلفزة، إن الرئيس عباس "أصدر مرسوما بإعلان حالة الطوارئ لمدة شهر، لمواجهة خطر فيروس كورونا".
وحتى الجمعة، سجلت فلسطين 16 إصابة بـ"كورونا"، وفق وزيرة الصحة مي كيلة.
وظهر فيروس كورونا، أول مرة، في مدينة ووهان وسط الصين، 12 ديسمبر/كانون الأول 2019، وانتشر حتى اليوم في 94 دولة، بينها 14 دولة عربية؛ ما تسبب في حالة رعب تسود العالم، فيما أعلنت منظمة الصحة العالمية حالة طوارئ على نطاق دولي لمواجهته.
وأصاب الفيروس أكثر من 100 ألف حول العالم توفي منهم قرابة 3500 غالبيتهم في الصين وكوريا الجنوبية وإيران وإيطاليا، وأدى إلى تعليق العمرة، وتأجيل أو إلغاء فعاليات رياضية وسياسية واقتصادية حول العالم وسط جهود متسارعة لاحتواء المرض. - -