• الأربعاء 19 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر03:15 ص
بحث متقدم

ضبط أطنان من اللحوم الفاسدة بالفيوم والسبب.. غياب الرقابة!

ديوان المظالم

ضبط أطنان من اللحوم الفاسدة بالفيوم والسبب.. غياب الرقابة!
ضبط أطنان من اللحوم الفاسدة بالفيوم والسبب.. غياب الرقابة!

غابت الرقابة عن الأسواق فى ظل غياب الضمير لدى أصحاب محلات الجزارة وأصحاب ثلاجات تجميد اللحوم، فتجرد هؤلاء من ضمائرهم وتناسوا أن هناك ربًا يسألهم عن الغش وإصابة البشر بالأمراض الفتاكة، فالفيوم تشهد يوميًا حالات غش فى اللحوم بعد انتشار ظاهرة ذبح الحمير وتقديمها للمواطنين على أنها لحوم صالحة للاستهلاك وتباع بأغلى الأثمان ، فالمواطن ماذا يأكل بعدما طال الغش كل شىء فى اللحوم والأسماك والكبد والمكرونات حتى الفول لم يسلم من الزلط والدقيق لم يسلم من الديدان والعيش لم يسلم من المسامير.

وشهدت المحافظة الأيام القليلة الماضية، ضبط آلاف الأطنان من اللحوم الفاسدة حيث تم ضبط أكثر من خمسة أطنان لحوم عند صاحب ثلاجة بشارع فرعى بوسط المدينة عبارة عن رؤوس عجول وكرشة وأحشاء حيوانية وغير صالحة للاستهلاك الآدمى وتنبعث منها روائح كريهة وعليها آثار العفن.

كما تم ضبط 22 طنًا من اللحوم الفاسدة بحوزة أحد الجزارين داخل ثلاجة لحفظ اللحوم بمنطقة العرضى بمدينة الفيوم، كما تم ضبط أكثر من 2000 شيكارة مكرونة منتهية الصلاحية داخل إحدى المحلات الشهيرة بالمحافظة، وتم ضبط أكثر من 50 كيلو لحومًا ودواجن وأسماك ورنجة فاسدة وغير صالحة للاستهلاك الآدمى داخل محل سوبر ماركت شهير، وقد تمكنت مباحث التموين من ضبط صاحب مسمط شهير يقوم بتجميع اللحوم الفاسدة و إعادة بيعها للمواطنين فى صورة وجبات بمنطقة المبيضة حيث تم ضبط لحوم فاسدة زنة ثلاثة أطنان، كما تم ضبط صاحب مطعم وثلاجة مجمدات بناحية السلخانة ببندر الفيوم لحيازته وعرضه للبيع 950 كيلو لحومًا غير صالحه للاستهلاك الآدمى، كما ضبط جزار بناحية بندر الفيوم بتهمة الغش والتدليس لحيازة وعرض للبيع 50 كيلو لحومًا غير صالحة للاستهلاك الآدمى.

ويقول محمد أحمد حسين من بندر الفيوم "نحن فى حيرة ماذا نأكل لما كل شىء أصيب بالغش والتدليس على المواطن من أجل تحقيق مكاسب مالية على صحتنا وصحة أولادنا فهذه الأشياء لم نسمع عنها فى الماضى وكان هناك ضمير والناس  كانت بتراعى حرمة الميتة أما الآن فنرى معدومى الضمير يقومون بسلخ المواشى النافقة وتشفيتها وبيعها للمواطنين على أنها لحوم صالحة ونرى سلخانات الحمير التى انتشرت بصورة مفزعة فكل يوم نرى ونسمع عن الجزارين الذين يقومون بذبح الحمير وبيعها على أنها لحوم طازجة الله ينتقم منهم الواحد مش عارف يأكل أيه وللأسف الغش طال كل شىء الأسماك بتتغذى على السبلة والجيف والحيوانات الميتة والفراخ يتم حقنها بالهرمونات حتى الفوال كله زلط والدقيق فيه ديدان والعيش مليان مسامير والشطة بتاع الكشرى بيضيفوا عليها رملة علشان تزن واللانشون والسجق لحوم الوقيع والحمير".

 

 

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • فجر

    04:23 ص
  • فجر

    04:23

  • شروق

    05:46

  • ظهر

    11:54

  • عصر

    15:23

  • مغرب

    18:01

  • عشاء

    19:31

من الى