• الخميس 22 أغسطس 2019
  • بتوقيت مصر11:50 ص
بحث متقدم

الدولة تتحدى دعوات النزول بإلغاء "فيس بوك" المجانى

الحياة السياسية

الدولة تتحدى دعوات النزول بإلغاء "فيس بوك" المجانى
الدولة تتحدى دعوات النزول بإلغاء "فيس بوك" المجانى

تسبب خبر إلغاء خدمة فيس بوك المجانية فى استعادة مشهد قطع الاتصالات قبل ثورة يناير فى ظل حكم الرئيس المخلوع محمد حسنى مبارك ليصبح المشهد مثيرًا للدهشة لدى الكثيرين من رواد مواقع التواصل الاجتماعى الذين أحسوا بتشابه قوى بين سياسة النظامين، وعلق البعض أن فيس بوك أصبح مفجر الثورات وتخوفات النظام ستجعل منه أغلى سلعة فى مصر، 

واختلف أمنيون على فكرة مسئولية الدولة معللين ذلك بعدم احتياج الدولة لهذه الخطوة لاعتقالها كل من له علاقة بالنزول والمشاركة.

 

من جانبه قال اللواء نبيل فؤاد، الخبير الأمنى، إن ما تردد حول إلغاء خدمة فيس بوك المجانية نابعًا من المنافسة بين الشركات لجذب الشباب لشركات معينة، منوها بأن ارتباط ما حدث بذكرى الثورة لمنع دعوات المشاركة أمر بعيد الصلة لأن هذه الدعوات قد أخذت أكثر من حقها.

 

وأشار فؤاد فى تصريحات لـ"المصريون"، أن ذكرى يناير ستكون عادية ولن تشهد إلا مشاركات طفيفة، مضيفًا إلى أن الأجهزة الأمنية قضت على كل رءوس الصف الأول والجهات المتمردة التى تشك فى ارتباطها بأي دعوات للمشاركة.

 

وأكد فؤاد، أنه لا يظن أن يكون إلغاء خدمة المجانية لـ"فيس بوك" هى الحل للقضاء على دعوات النزول لأن من يريد المشاركة لا يهمه أن يكون فيس بوك مجانًا أم لا.

 

وعلى صعيد آخر قال اللواء محمود قطري، الخبير الأمنى، أنه إن أراد النظام استغلال الاتصالات فى إحكام القبضة الأمنية فسيكون هذا عن طريق قطع الاتصالات وليس إلغاء الخدمة المجانية لـ" فيس بوك، منوهًا بأن الأجهزة الأمنية بالغت كثيرًا فى إجراءاتها ما أشعر المواطن بأن أى قرار فى هذه الفترة جزء من إجراءات الدولة لمنع النزول.

وأضاف قطري فى تصريحات لـ"المصريون"، أنه لا صلة تجمع إغلاق الخدمة المجانية بذكرى الثورة وإنما الأمر مرتبط بهامش ربح الشركات والمعاملات التجارية، مشيرًا إلى أن ذكرى الثورة سيكون يومًا عاديًا لا يشهد إلا القليل من الفعاليات.

 

بينما نفى مصطفى محيى، مسئول الإعلامى لجهاز تنظيم الاتصالات، ما تردد حول إلغاء الخدمة المجانية لـ"فيس بوك"، مشيرًا إلى أن القرار الوحيد إلى اتخذه جهاز تنظيم الاتصالات هو إلغاء خدمة الفرى بيزك.

 

وتابع محيى فى تصريحات لـ"المصريون"، أن هذه الخدمة متوفرة فى أجهزة الهاتف المحمول من الجيل الثانى والتى تتيح استخدام فيس بوك دون سماح هذه الأجهزة بالدخول على الإنترنت، مشيرًا إلى أن هذه الخدمة انتهت بنهاية هذا العام ولمن يتم الفصل حتى الآن فى تاريخ عودتها.

 

وأكد محيى، أن خدمة فيس بوك متاحة للجميع ولم تغلق أو تحدد باشتراك مادي معين.

 

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد اختيار حسن شحاتة لتدريب منتخب مصر؟

  • ظهر

    12:03 م
  • فجر

    04:01

  • شروق

    05:30

  • ظهر

    12:03

  • عصر

    15:40

  • مغرب

    18:36

  • عشاء

    20:06

من الى