• السبت 15 أغسطس 2020
  • بتوقيت مصر04:33 م
Advertisements
بحث متقدم

يقتل ابنة أخيه حرقًا حتى الموت لرفضها الزواج من ابنه

عرب وعالم

يقتل ابنة أخيه حرقًا حتى الموت لرفضها الزواج من ابنه
يقتل ابنة أخيه حرقًا حتى الموت لرفضها الزواج من ابنه

فتحي مجدي


لقيت فتاة باكستانية تبلغ من العمر 14 عامًا مصرعها، بعد أن أضرم عمها النار فيها حتى الموت لرفضها الزواج من ابنه.

وكان والد الفتاة محمد يوسف وهو من شينيوت، بإقليم البنجاب رفض عرض أخيه محمد يعقوب بتزويج من ابنه، ووافق على زواجها من قريب آخر قبل شهرين.

ويبدو أن هذا الأمر أغضب عم الفتاة، وفي يوم الجمعة الماضي كان ينتظر عودتها إلى منزل عائلتها الذي لم يكن متواجدًا فيه أحد وقتها، وسكب عليها البنزين وأشعل النار فيها قبل أن يفر هاربًا.

وتمكنت ساديا من الفرار من منزلها، وسارع شخص في مساعدتها بنقلها إلى المستشفى، حيث أعلن عن موتها بشكل مأساوي. 

وحاول والداها التستر على جريمة أخيه المروعة، زاعمًا أنها أصيبت في انفجار اسطوانة. وعندما وجدت الشرطة تناقضات في أقواله، احتجزت عم الفتاة، الذي اعترف بقتل ابنة أخيه خلال التحقيقات.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تنجح الوساطة الأمريكية في حل أزمة سد النهضة؟

  • مغرب

    06:42 م
  • فجر

    03:56

  • شروق

    05:26

  • ظهر

    12:04

  • عصر

    15:42

  • مغرب

    18:42

  • عشاء

    20:12

من الى