• الأحد 09 أغسطس 2020
  • بتوقيت مصر12:34 م
Advertisements
بحث متقدم

بالصور.. سوق برقاش للجمال يعاني بسبب "كورونا"

آخر الأخبار

طفل يشارك والده في بيع الجمال بالسوق
طفل يشارك والده في بيع الجمال بالسوق

أسماء زايد

ألقت أزمة انتشار فيروس كورونا بظلالها على حركة البيع والشراء في كثير من الأسواق، والتي لم يكن سوق الجمال الوحيد والأشهر في مصر والمعروف باسم "سوق برقاش" الواقع في محافظة الجيزة، ببعيد عن تلك الأزمة.

ورصدت عدسة "المصريون" من خلال جولة ميدانية حالة الركود في عمليات البيع والشراء، على الرغم من أننا على بعد أيام من عيد الأضحى الذي كان يعتبر موسمًا رائجًا لبيع الجمال.

يقول توني إسماعيل أحد أبرز التجار في سوق برقاش، في تصريحات لـ"المصريون"، أن حالة البيع تراجعت كثيرًا بفعل فيروس كورونا، مشيرًا إلى أن السوق يعمل على مدار العام لكن بسبب أزمة كورونا يعمل يومين فقط في الأسبوع.

وأضاف "إسماعيل"، أنهم يشترون جمال من السودان والصومال ويقومون بتربيتها لمدة عامين حتى تصبح "بلدي"، مشيدًا بالتطورات التي أدخلتها الدولة على السوق من عمل بوابات إلكترونية وتقليل التعامل بالكاش من خلال الفاتورة المميكنة.

وكانت الشركة المشغلة لسوق برقاش، فعلت الفاتورة الإلكترونية لتجارة الجمال والماشية بسوق برقاش في الجيزة، بما يتفق مع قرار وزير المالية رقم 188 لسنة 2020.

وشهد سوق برقاش للجمال بالجيزة، أعمال تطوير حيث تعاقدت محافظة الجيزة مع شركة خاصة إدارة وتشغيل أسواق الجمال والماشية، وذلك لتشغيل وإدارة السوق من خلال تقديم خدمات متنوعة تعظم إيرادات الدولة وتصحيح مسار الاقتصاد الرسمي، وأيضا خدمات لتجار وملاك الجمال والماشية والمواطنين داخل وخارج السوق، كذلك تقديم خدمات بيطرية متميزة لكافة الحيوانات الواردة للسوق حفاظًا على صحة الإنسان والحالة البدنية والنفسية للحيوانات وسرعة محاصرة أى تعدٍ عليها.

وجرى إنشاء مركز إلكتروني مخصص لإصدار الفواتير الضريبية الإلكترونية لكافة التجار وملاك الجمال وعدم السماح بخروج أى جمال إلا بعد تأدية الخدمة البيطرية من خلال الفحص الشامل للحيوان وتعقيمه وإصدار فاتورة إلكترونية معتمدة ضريبيًا تفيد بعملية البيع والشراء.

وكان أصدر الدكتور محمد معيط وزير المالية القرار رقم 188 لسنة 2020، والذي نص على أن يلتزم المسجلون بإصدار فواتير ضريبية إلكترونية تتضمن التوقيع الإلكتروني لمصدرها، والكود الموحد الخاص بالسلعة أو الخدمة محل الفاتورة المعتمد من مصلحة الضرائب المصرية.



تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تنجح الوساطة الأمريكية في حل أزمة سد النهضة؟

  • عصر

    03:44 م
  • فجر

    03:50

  • شروق

    05:22

  • ظهر

    12:05

  • عصر

    15:44

  • مغرب

    18:48

  • عشاء

    20:18

من الى