• الأربعاء 12 أغسطس 2020
  • بتوقيت مصر10:20 م
Advertisements
بحث متقدم
بعد 500 عام..

رافاييلو مات بمرض يشبه كورونا " أخفى سهراته مع عشيقاته"

الصفحة الأخيرة

رافاييلو
رافاييلو

عبد القادر وحيد- متابعات

أحجم الفنان الإيطالي رافاييلو عن القول لأطبائه إنه يزور عشيقاته في الليالي الباردة، ما دفعهم إلى معالجته خطأً.

 وتظهر دراسة جديدة  للرسام الإيطالي، وأحد معالم عصر النهضة أنه توفي بمرض "شبيه بفيروس كورونا" ، حيث أصابه بحمّى

وبحسب تقرير نشرته العربي الجديد فإن رواية شعبية تفيد بأن الرسام الذي يحتفى هذه السنة بمرور 500 سنة على وفاته، توفي عام 1520 في سن السابعة والثلاثين من مرض الزهري بسبب معاشرته الكثير من النساء.

 بينما يجمع خبراء على أنه توفي جراء مرض معد يشبه فيروس كورونا.

مؤرخ الطب ميكيلي أغوستو ريفا، يقول : "إن الحمّى التي أتت على الرسام والمهندس المعماري غزير الإنتاج، عالجها "أفضل أطباء روما الذين أرسلهم البابا" خوفاً من خسارة فنان بحجم رافاييلو.

وأضاف أن الطقس كان باردا في مارس يومها أكثر برودة مما هو عليه الآن، ومن المرجح جداً أن يكون قد أصيب بالتهاب رئوي حاد".

وقد شخّص الأطباء أن الحمّى عائدة إلى "فائض في الدم"، وأجروا تالياً عمليات إدماء، ما أدى إلى إضعاف الفنان وموته.

فيما أفاد الرسام الإيطالي جورجيو فازاري أن رافاييلو لم يبلغ الأطباء بخروجه المنتظم ليلاً لزيارة عشيقاته.

يذكر أن موهبة رافاييلو ظهرت مبكرا، حيث كان من معلما من معالم  عصر النهضة الكبار إلى جانب مايكل أنجيلو وليوناردو دا فينتشي.

وقد خص رافاييلو عند وفاته بمأتم مهيب في الفاتيكان، حيث دفن رفاته في مقبرة كبار الشخصيات في روما حيث تزين زهرة حمراء قبره على امتداد عام 2020 في الذكرى الخمسمائة على رحيله.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تنجح الوساطة الأمريكية في حل أزمة سد النهضة؟

  • فجر

    03:54 ص
  • فجر

    03:53

  • شروق

    05:24

  • ظهر

    12:05

  • عصر

    15:43

  • مغرب

    18:45

  • عشاء

    20:15

من الى