• الأربعاء 05 أغسطس 2020
  • بتوقيت مصر09:09 ص
Advertisements
بحث متقدم

تفاصيل صادمة.. اتهم فنان عالمي بالاعتداء على عارضة أزياء

الصفحة الأخيرة

عارضة أزياء
عارضة أزياء

فتحى مجدى


اُتهم المخرج والممثل كيفين كونولي، بالاعتداء الجنسي على مصممة أزياء خلال حفل في مانهاتن بنيويورك في عام 2005.
 
وتتهم جرايسي كوكس، المقيمة بولاية ساوث كارولينا، وتعمل الآن كمعالجة للأطفال، النجم البالغ من العمر 46 عامًا بمهاجمتها خلال حفل بأول عمل له من إخراج " The Gardener of Eden"، (بستاني جنة عدن)، وفق صحيفة "ديلي بيست".

وقالت كوكس، البالغة من العمر 29 عامًا: "كنا في الحفلة ولا أعتقد أنني كنت هناك لأكثر من ساعة أو نحو ذلك عندما اقترب مني كيفين، وسألني عما إذا كنت سأذهب معه للتدخين".

وأشارت إلى أنه اقتادها إلى صالة مخصصة لكبار الشخصيات. وتابعت متذكرة: "بمجرد أن نكون وحدنا، بدأ يقبلني. لم أكن أعرف كيف أرد - ولكن حتى قبل أن أفكر في ما يجب فعله حيال ذلك، سحبني إلى أحد تلك المقصورات الصغيرة، وسحب سروالي.. كنت فقط في حالة صدمة".

وقالت إن كونولي لم يكن يرتدي الواقي الذكري، ألقى بوسادة على كوكس بعد أن انتهى، وشرع في إخبارها بأن "تنظف" نفسها، كما زعمت.

وتتذكر: "أخبرني بعد ذلك أنه سيغادر وينتظر بضع دقائق، لأنه لا يريد أن يرانا أحد معًا". 

قال كونولي، الذي لم يوجه له اتهام في الهجوم المزعوم، في بيان صادر عن محاميه إنه "ينفي بشكل قاطع" الاعتداء على كوكس بينما يعترف "بنقص الاحتراف" من جانبه فيما يتعلق بالمواجهة.

وأضاف: "يدعم كيفن بقوة ضحايا الاعتداء الجنسي ويعتقد أن ادعاءاتهم يجب أن تُسمع دائمًا". 

وقال المحامي مارتي سينجر في بيان لصحيفة "ديلي بيست": "بصفته شخصًا عمل في هذه الصناعة لمدة أربعة عقود، فقد عامل الناس بدون احترام سوى أنه حافظ على سمعة ممتازة. لذا، فقد صُدم تمامًا عندما علم بالادعاءات التي قدمتها جرايسي كوكس من حفل عام 2005".

وخلص البيان إلى أن "كيفن يعترف بنقص الاحتراف من جانبه، لكنه ينفي بشدة أن ذلك كان مجرد لقاء متبادل".

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تنجح الوساطة الأمريكية في حل أزمة سد النهضة؟

  • ظهر

    12:06 م
  • فجر

    03:46

  • شروق

    05:19

  • ظهر

    12:06

  • عصر

    15:45

  • مغرب

    18:52

  • عشاء

    20:22

من الى