• الثلاثاء 07 يوليه 2020
  • بتوقيت مصر03:07 م
Advertisements
بحث متقدم

مذيع شهير متهم باغتصاب شقيقته

آخر الأخبار

آدم سافاج
آدم سافاج

فتحي مجدي

يواجه المذيع والممثل الأمريكي، آدم سافاج، تهمة الاعتداء جنسيًا على أخته الصغرى لسنوات خلال أواخر السبعينيات. 

وقالت ميراندا باتشيانا (51 عامًا)، إن الاعتداء وقع عندما كانت بين 7 و 10 سنوات عندما كانت الأسرة تعيش في سليبي هولو بنيويورك.

و"ابتداء من عام 1976 وحتى عام 1979 تقريبًا، كان آدم سافاج يغتصب ميراندا باتشيانا مرارًا ويجبرها على ممارسة الجنس عن طريق الفم، ويجبرها على ممارسة الجنس الفموي معه، إلى جانب أشكال أخرى من الاعتداء الجنسي"، حسبما قالت في دعواها أمام محكمة وستشستر العليا.

وأشارت الدعوى إلى أن سافاج، الذي كان عمره بين 9 و 12 سنة في ذلك الوقت كان يمنع باتشيانا من مغادرة السرير ويغتصبها شرجيًا، بينما كان يخفي الإساءة على أنها لعبة.

واشتهر سافاج (52 عامًا) كمذيع مشارك لبرنامج "Mythbusters" (مدمرو الخرافات) على قناة "ديسكفري".

وباتشيانا من نيوتاون بولاية كونيتيكت وهي عاملة اجتماعية قامت بالتدوين حول كيق خسرت عائلتها، بعد أن رفعت دعوى بشأن الاعتداء الجنسي المزعوم.

وكتبت: "عندما كشفت لعائلتي لأول مرة أن أخي أساء إلي عندما كنت طفلة، اعتقدت أن عالمي كله سيتغير. افترضت أن أفراد عائلتي سيشاركونني رغبتي في فحص الخطأ الذي حدث في منزلنا والسير في طريق نحو الشفاء معًا. كنت مخطئة للأسف".

وتابعت: "في الواقع، تركتني تصرفاتهم أشعر وكأن سوء المعاملة لا يهم حقًا. نعم، صدقوني - ولكن يبدو أن أفراد أسرتي عازمون على وضع صدمتي تحت السجادة. بمرور الوقت، أدركت أنهم يعتبرونني مشكلة في التركيز على الإساءة. ليس الأخ الذي أساء إلي".

وقالت صحيفة "نيويورك بوست"، إن باتشيانا رفعت دعوى قضائية بموجب قانون ضحايا الأطفال في نيويورك، الذي فتح فترة مراجعة لمدة عام واحد للضحايا لتقديم مطالبات تجاوزت بالفعل قانون التقادم. 

وفي مايو، تم تمديد الموعد النهائي الأصلي، الذي تم تحديده في أغسطس، لمدة خمسة أشهر بسبب فيروس كوورنا.

وقال جوردان ميرسون محامي باتشيانا في بيان، "إن الإساءة المفرطة من قبل السيد سافاج كما زُعم في الشكوى تسببت في ضرر لا يمكن إصلاحه لموكلي ستعيش معه لبقية حياتها. اليوم هي الخطوة الأولى في اتجاه الشفاء والعدالة".

ونفى سافاج مزاعم أخته في بيان عبر محاميه أندرو بريتلر. وقالأ: "بينما آمل أن تحصل أختي على المساعدة التي تحتاجها لإيجاد السلام، يجب أن ينتهي هذا. 

وأضاف: "لسنوات عديدة، هاجمتني من خلال نشر العديد من القصص غير الصحيحة عنا في سعيها وراء الثروة المالية، قامت بتعذيب عائلتنا بأكملها وابتعدت عنا جميعًا. سأحارب هذه الدعوى العدائية التي لا أساس لها، وسأعمل على إيقاف ذلك إلى الأبد".

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تنجح الوساطة الأمريكية في حل أزمة سد النهضة؟

  • عصر

    03:44 م
  • فجر

    03:22

  • شروق

    05:02

  • ظهر

    12:05

  • عصر

    15:44

  • مغرب

    19:07

  • عشاء

    20:37

من الى