• الأحد 05 يوليه 2020
  • بتوقيت مصر02:53 ص
Advertisements
بحث متقدم
النبوي إسماعيل في ذكرى وفاته..

أنقذ عبد الناصر من محاولة اغتيال.. والسادات لم يأخذ بنصيحته في حادث المنصة

الحياة السياسية

أنقذ عبد الناصر من محاولة اغتيال.. والسادات لم يأخذ بنصيحته في حادث المنصة
أنقذ عبد الناصر من محاولة اغتيال.. والسادات لم يأخذ بنصيحته في حادث المنصة

عبد القادر وحيد

بعد أن أصبح اللواء النبوى إسماعيل نائبا لرئيس الوزراء ووزيرا للحكم المحلى، توفى في مثل هذا اليوم  15 يونيو من عام 2009.

شهد اللواء النبوي إسماعيل وزير الداخلية الأسبق حادثة اغتيال محمد أنور السادات وكان دائما ما يقول إن مهمته الأساسية هي ترتيب البيت من الداخل وإنه نجح في إفشال كثير من المخططات الإرهابية.

وقال الكاتب الصحفى محمود فوزى في كتاب له عن النبوى إسماعيل أنه أنقذ جمال عبدالناصر من محاولة اغتيال في احتفالات محافظة السويس في 1965.

 وأضاف أن النبوى إسماعيل وطد علاقته بممدوح سالم أثناء بعثة دراسية إلى إنجلترا عام 1965، وهو ما جعله مديرا لمكتبه لاحقا، ومع 1982.

وتؤكد الكثير من الروايات أن النبوى إسماعيل قد نصح السادات صباح يوم المنصة 6 أكتوبر 1981 بارتداء قميص واق من الرصاص، لكن السادات رفض وقال له: "أنا سأكون وسط أولادى".

اللواء النبوى إسماعيل هو صاحب القبضة الحديدية، وقد جاء به الرئيس السادات بعد مظاهرات يومى 18 و19 يناير 1977 .

ولد النبوي إسماعيل  في 1925 وتخرج في كلية الشرطة عام 1946 وحصل على ليسانس الحقوق من جامعة القاهرة وعين بإدارة مباحث أمن الدولة فور قيام ثورة يوليو 1952.

انتقل إلى مباحث السكك الحديدية إلى أن أصبح مديرا لمكتب وزير الداخلية ممدوح سالم في 1971 ثم رقى إلى منصب نائب وزير الداخلية وظل به إلى أن تولى وزارة الداخلية فى 26 أكتوبر 1977 حتى 2يناير 1982.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تنجح الوساطة الأمريكية في حل أزمة سد النهضة؟

  • فجر

    03:20 ص
  • فجر

    03:20

  • شروق

    05:01

  • ظهر

    12:05

  • عصر

    15:43

  • مغرب

    19:08

  • عشاء

    20:38

من الى