• الخميس 09 يوليه 2020
  • بتوقيت مصر05:10 م
Advertisements
بحث متقدم
طلب موقع من أكثر من 200 امرأة سوداء

هل يختار «بايدن» نائبة سوداء له في انتخابات الرئاسة الأمريكية؟

عرب وعالم

هل يختار «بايدن» نائبة سوداء له في انتخابات الرئاسة الأمريكية؟
هل يختار «بايدن» نائبة سوداء له في انتخابات الرئاسة الأمريكية؟

فتحي مجدي


وقعت أكثر من 200 امرأة سوداء، الجمعة على رسالة مفتوحة للمرشح للديمقراطي، جون بايدن لانتخابات الرئاسة الأمريكية، تحثه على اختيار نائبة سوداء له في البيت الأبيض.

ووعد بايدن في مارس بأنه سيختار امرأة في مواجهة الجمهوري دونالد ترامب في 3 نوفمبر. وشدد مرارًا على أنه يفكر في اختيار مرشحة من أصل إفريقي. 

وتسرد الرسالة الموقعة من قبل نساء سود يعملن في القطاعين العام والخاص، العديد من المرشحات المحتملات: مرشحة ولاية جورجيا السابقة ستايسي أبرامز، النائب عن ولاية كاليفورنيا كارين باس، النائب عن فلوريدا فال ديمينجز، النائب عن ولاية أوهايو مارسيا فودج، السناتور عن ولاية كاليفورنيا كامالا هاريس، عمدة أتلانتا كيشا لانس بوتومز، ومستشارة الأمن القومي السابقة سوزان رايس.

وجاء في نص الرسالة: "نحثك على اغتنام هذه الفرصة التاريخية لاختيار امرأة سوداء تترشح وتناضل من أجل القضايا الأكثر أهمية للشعب الأمريكي وتساعد في تحقيق نصر حاسم ورئاسة ناجحة لبايدن".

وتقول إن النساء المرشحات "لديهن الخبرة والمؤهلات والقيم الأساسية المبدئية للزعيم الحقيقي، الذي من شأنه أن يجعل الشريك المناسب يساعد في دفع الديمقراطيين إلى النصر في نوفمبر".

واعتبرت شبكة (CNN) الرسالة هي أحدث علامة على الضغط الشعبي الذي يواجهه بايدن لاختيار امرأة سوداء خلال الانتخابات المقررة في نوفمبر.

وقالت أبرامز ، التي قالت إنها سوف تتشرف بقبول المنصب وإنها ستعمل "رفيقة ممتازة في الترشح" ، لقناة "ذي فيو" على قناة إيه بي سي هذا الأسبوع "نحن بحاجة إلى تذكرة تعكس تنوع أمريكا".

وأضافت: "النساء الملونات، ولا سيما النساء السوداوات، هم أقوى جزء من الحزب الديمقراطي، الأكثر ولاءً، لكن هذا الولاء ليس ببساطة كيف نصوت، بل كيف نعمل، وإذا أردنا الإشارة إلى ذلك العمل سنستمر، بأننا لن نصل إلى شرائح معينة من مجتمعنا فحسب، بل إلى البلد بأكمله، ثم نحتاج إلى تذكرة تعكس تنوع أمريكا".

وقال النائب عن ولاية ساوث كارولينا، جيم كلايبورن، عضو الكونجرس المؤثر، وثالث أعلى ديمقراطي في مجلس النواب، إنه يفضل أن يختار بايدن امرأة سوداء. 

وأدى تأييد كلايبورن إلى تحقيق بايدن لفوز حاسم في انتحابات نورث كارولينا، والتي أعادت إحياء حملته، ووضعه على الطريق للفوز بترشيح الحزب الديمقراطي.

وقال كلايبورن، الذي لم يقدم المشورة مباشرة لنائب الرئيس السابق بشأن اختياره: "أنا لا أقول لأي شخص أن هذا هو أي شيء أعتقد أنه يجب أن يكون. أعتقد فقط أن هذا ما أفضّله".

وحثت أيقونة الحقوق المدنية والنائب بجورجيا جون لويس، وهي من بين أكثر أعضاء الكونجرس الأمريكيين الأفارقة احترامًا، بايدن على اختيار امرأة تعكس البلاد.

وقال لويس: "سيكون من الجيد أن يكون لديك امرأة ملونة. سيكون من الجيد أن يكون لديك امرأة. سيكون من الجيد أن تبدو المرأة مثل بقية أمريكا - ذكية، موهوبة، مقاتلة، محاربة. ولدينا الكثير من النساء القادرات، بعضهن من السود، البيض، اللاتينيين، الأمريكيين الآسيويين، الأمريكيين الأصليين. أعتقد أن الوقت قد مر منذ وقت طويل لجعل البيت الأبيض يبدو مثل أمريكا بأكملها".

وأشير إلى السناتور عن ولاية مينيسوتا إيمي كلوبوشار، والسيناتور ماساتشوستس إليزابيث وارن، وحاكم ميشيجان جريتشين ويتمان، والسيناتور كاثرين كورتيز ماستو، وسناتور نيو هامبشير ماجي حسن في محادثات نائب الرئيس السابق كمرشحات محتملات.

ويدين بايدن الذي يتمتع بشعبية لدى الناخبين السود، لهم بجزء كبير بفوزه في الانتخابات التمهيدية الديمقراطية، ويعرف أن تعبئتهم هي المفتاح لأي ديمقراطي يحلم بالوصول إلى البيت الأبيض.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تنجح الوساطة الأمريكية في حل أزمة سد النهضة؟

  • مغرب

    07:07 م
  • فجر

    03:23

  • شروق

    05:03

  • ظهر

    12:05

  • عصر

    15:44

  • مغرب

    19:07

  • عشاء

    20:37

من الى