• الأربعاء 27 مايو 2020
  • بتوقيت مصر04:25 ص
Advertisements
Advertisements
بحث متقدم

ثورة علمية: استخدام الذكاء الاصطناعي في الإنجاب

الصفحة الأخيرة

التلقيح الصناعي
التلقيح الصناعي
Advertisements

فتحي مجدي

تشهد أستراليا، تجربة فريدة من نوعها في استخدام تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي من أجل العمل على زيادة فرص الإنجاب باستخدام التلقيح الصناعي.

وخلال الدراسة، بقيادة مركز الخصوبة (Virtus Health)، تزرع الأجنة في حاضنات بكاميرات صغيرة، من خلال التقاط 115000 صورة على مدى خمسة أيام، تساعد هذه الكاميرات بعد ذلك في التنبؤ بنتائج قلب الجنين والتعرف على الأجنة الأكثر صحة قبل زرعها.

والتجربة المذهلة - التي تجري في سبع عيادات خصوبة مختلفة – نجحت بنسبة كبيرة، وأدت حتى الآن إلى أن 90 في المائة من الأزواج أصبح لديهم أطفال من خلال التلقيح الصناعي، وفق ما نقلت صحيفة "ديلي ميرور" البريطانية.

ومن بين الذين لجأوا إلى الإنجاب عبر تقنية الذكاء الاصطناعي، "سارة و"تيم كيز"، وهما من ولاية كوينزلاند، اللذين يحاولان إنجاب طفل لعدة سنوات، وقررا اللجوء إلى تقنية (IVF) بعد تعرضهما للإجهاض مرارًا.

ووأوضحت كيز، وهي في الأسبوع الـ 26 أسبوعًا من الحمل: "من الصعب حقًا مواجهة حالات الإجهاض، لذا فإن أي شيء يمكن أن يقلل من الفرص نقوم بتجربته". وينتظر الزوجان ولادة طفلة. 

ويقول الأطباء إن الذكاء الاصطناعي يمكن أن يكون أحد أكبر التطورات في عملية التلقيح الصناعي منذ عقود، ويأملون في إمكانية استخدامه عالميًا.

وقال البروفيسور المساعد أنوش يزداني من مجموعة كوينزلاند للخصوبة: "إنها جديدة تمامًا، ومختلفة تمامًا، وكلها تتعلق بتطور تكنولوجيا الكمبيوتر".

تقييم الموضوع:

Advertisements

استطلاع رأي

هل تنجح الوساطة الأمريكية في حل أزمة سد النهضة؟

  • شروق

    04:58 ص
  • فجر

    03:19

  • شروق

    04:58

  • ظهر

    11:57

  • عصر

    15:36

  • مغرب

    18:57

  • عشاء

    20:27

من الى