• الأحد 31 مايو 2020
  • بتوقيت مصر02:49 ص
Advertisements
Advertisements
بحث متقدم

مُنقذ مدينة العاشر: 3 دقايق وكانت هتحصل كارثة

الحياة السياسية

صورة من الفيديو
صورة من الفيديو
Advertisements

إيمان هاني



روي طلعت سالم، سائق سيارة وقود مدينة العاشر من رمضان، كواليس الواقعة، قائلا: "إنه فور رؤية اشتعال النيران بجرار المقطورة التي يقودها داخل البنزينة شغله أمر واحد فقط هو الخروج بالعربة حفاظاً على المساكن القريبة حال انفجار السيارة، معقبا: "لو استنيت 3 دقايق كانت حصلت كارثة".

 وأضاف "سالم "خلال اتصال هاتفي ببرنامج "التاسعة" المذاع عبر القناة الأولى المصرية، مع الإعلامي وائل الإبراشي: "فيه مساكن جنب البنزينة وكل همي كان يخرج بالجرار من البنزينة لأن لو فضلت 3 دقائق كانت انفجرت ودمرت البنزينة والمساكن المحيطة بها".

 وتابع: "المقطورة والجرار الذي يقودهما كأنا يحملان 38 ألف لتر من البنزين، وعليه فإنه حال انفجارهما سيتسببان في كارثة حقيقية، معقبة: "جريت بسرعة وخرجت من البنزينة ورحت على منطقة جبلية وقمت بحل الجرار وتركته يشتعل بعيداً".

تقييم الموضوع:

Advertisements

استطلاع رأي

هل تنجح الوساطة الأمريكية في حل أزمة سد النهضة؟

  • فجر

    03:17 ص
  • فجر

    03:17

  • شروق

    04:57

  • ظهر

    11:58

  • عصر

    15:36

  • مغرب

    18:59

  • عشاء

    20:29

من الى