• الأربعاء 01 أبريل 2020
  • بتوقيت مصر06:28 ص
Advertisements
Advertisements
بحث متقدم

بالصور.. طفل يواجه الموت بسبب «قبلة»

قضايا وحوادث

طفل يواجه الموت بسبب «قبلة»
طفل يواجه الموت بسبب «قبلة»
Advertisements

فتحي مجدي

يعاني طفل أمريكي رضيع يبلغ من العمر ستة أشهر من مرض خطير بعدما أصيب بمرض معد من شخص قام بتقبيله.

وأصيب الطفل "لينكولن" بـ "الهربس"، الذي يهدد الحياة بعد تقبيله من شخص مصاب بالمرض، ما استدعى نقل إلى المستشفى للعلاج.

وقالت والدة الطفل "ستيفاني شادي"، إن ابنها أصيب بفيروس "الهربس"، الذي يسبب تقرحات مؤلمة، ويمكن أن يكون مميتًا للأطفال، بعد تقبيله من شخص مصاب بقرحة باردة.

وكانت والدة الطفل لاحظت هي وزوجها "جاستن"، ظهور تقرحات على وجه ابنهما في 17 فبراير الماضي، وفي غضون ساعات أصبح جانبًا من وجهه مغطى بقروح حمراء مؤلمة.

وأخذ الطفل الذي يعاني من التهاب حادة في الجلد من شدة الألم، وقامت والدته بالتوجه به إلى مستشفى بالقرب من منزلهما في وسط بنسلفانيا، حيث أبلغها الأطباء، أنه أصيب بالفيروس شبه المميت، بعد أن قبّله شخص مصاب بقرحة باردة.

وقالت: "نحن لا نعرف من، لكن شخصًا ما قبل لينكولن ونقال إليه فيروس الهربس. كان مصابًا بالتهاب الجلد أيضًا، لكنني بدأت ألاحظ انتشاره، وكان يعاني من الكثير من الألم لذا أخذته إلى غرفة الطوارئ".

وأضافت: "بدا الأمر وكأنه عدوى، وظهرت البثور، والصديد. لقد بدا الأمر سيئًا للغاية ولم يكن لدينا أي فكرة عما كان عليه. لقد أصاب الفيروس أكثر من نصف وجهه".

وتابعت: "اعتقدت أنها كانت مجرد عدوى منتظمة في البداية، ولكن عندما اكتشفت إصابته بفيروس الهربس، لم أصدق أنه قد بدأ من قبلة. لقد صدمت للغاية عندما أخبرني الأطباء أنها قد تكون قاتلة. لم أستطع معرفة من الذي قبله ومتى".

واستدركت الأم المكلومة قائلة: "لا يمكن لأحد أن يصدق أن هذا يمكن أن يحدث فقط من قبلة، لكنه حدث".

عندما وصل إلى المستشفى، تم نقل لينكولن إلى قسم الطوارئ، حيث تم إعطاؤه كريم مضاد للبكتيريا، وأمضى الأيام السبعة التالية في المنزل وبعد زيارة طبيبه كل يومين، تم تشخيصه في النهاية من قبل طبيب أمراض جلدية على أنه مصاب بفيروس الهربس البسيط".

وبعد التشخيص، خضع الطفل للعلاج بالأدوية المضادة للفيروسات لمدة 10 أيام، وبدأت الجروح تلتئم بعد شهر واحد".

ويشكل "الهربس" خطورة بشكل خاص للأطفال دون سن ستة أشهر، لأن أجهزتهم المناعية لا تزال تتطور، وثلث الأطفال الذين يصابون به لا يعيشون.

ويتابع أخصائي أنف وأذن وحنجرة حالة "لينكولن"، للتأكد من أن السمع لم يصب بضرر دائم بسبب الفيروس.

ونصحت الأم: "كن حذرًا جدًا من يقبل أطفالك. حاول تجنب السماح للأشخاص بلمسهم أو تقبيلهم. يجب أن يسأل الناس ما إذا كان يمكنهم لمس الطفل، واحترام قرار الوالدين".




تقييم الموضوع:

Advertisements

استطلاع رأي

هل تنجح الوساطة الأمريكية في حل أزمة سد النهضة؟

  • ظهر

    12:04 م
  • فجر

    04:24

  • شروق

    05:48

  • ظهر

    12:04

  • عصر

    15:36

  • مغرب

    18:19

  • عشاء

    19:49

من الى