• الأربعاء 01 أبريل 2020
  • بتوقيت مصر08:23 م
Advertisements
Advertisements
بحث متقدم
الأيدي أخطر من الهواء..

احذر: «كوورنا» يستمر على الأسطح الصلبة لمدة 3 أيام

آخر الأخبار

أرشيفية
أرشيفية
Advertisements

فتحي مجدي

أطلقت الحكومة البريطانية، حملة إعلانية تحث البريطانيين على غسل أيديهم لوقف انتشار فيروس كورونا، مع وصول عدد المصابين بالفيروس بالبلاد إلى 115.

جاء ذلك في الوقت الذي حذرت فيه هيئة الصحة العامة في إنجلترا من أن الفيروس يمكن أن يعيش على بعض الأسطح لمدة تصل إلى 72 ساعة، ما يؤدي إلى نقل العدوى بين الأشخاص.

ويعمل رئيس الوزراء بوريس جونسون وأعضاء الحكومة على إيصال رسالة مفادها، أن غسل اليدين هو أفضل شيء يمكن أن يفعله الناس لحماية أنفسهم.

ويجب على الأشخاص غسل أيديهم لمدة 20 ثانية في كل مرة بالماء الساخن والصابون، والتأكد من تنظيف كل جانب من أيديهم وأصابعهم.

وقال كبير الأطباء في الحكومة، البروفيسور كريس وايت، إن "الناس يمكن أن يصابوا بالمرض عن طريق لمس الأسطح الملوثة ثم لمس وجوههم".

وأضاف أن "الفيروس قد يظل معديًا على الأسطح المعدنية أو البلاستيكية الصلبة مثل مقابض الأبواب أو القضبان على الحافلات أو القطارات لمدة ثلاثة أيام".

وذهب بعض العلماء في تحذيرهم إلى أن الفيروس قد يكون أكثر انتشارًا في الأيدي مما هو في الهواء.

وقال البروفيسور وايت خلال اجتماع مع وزراء في البرلمان فغي وقت سابق اليوم، إن الفيروس يمكن أن يستمر لمدة 72 ساعة على الأسطح الصلبة، وفق ما نقلت صحيفة "ذا صن" البريطانية.

وأوضح أن الفيروس ينتشر عندما يسعل شخص ما أو يعطس في يده، ثم يلمس شيئًا ما، أو شخصًا ما، محذرًا من أن أي شخص يلامس أي شيء ملوث يكون عرضة لخطر الإصابة بالفيروس إذا لمس وجهه.

وأوضح البروفيسور وايت أن الفيروس يمكن أن يدخل الجسم عبر العينين والأنف والفم، ولكن ليس عن طريق الجلد.

وأطلقت الحكومة حملة إعلانية الجديدة تحث المواطنين على الاعتناء بالنظافة وسط مخاوف من احتمال انتشار العدوى القاتلة في بريطانيا.

وقرر مسئولو الحملة، استخدام صورة مقبض الباب بعد أن أظهرت النتائج أن 96 في المائة من الناس يتذكرون هذه الملصق، بسبب ما أصابهم من لاشمئزاز، في مقابل 85 في المائة فقط يمكنهم أن يسترجعوا ملصقاً يطلب الناس بغسل أيديهم، حسبما ذكرت صحيفة "التايمز".

واعترف البروفيسور وايت في اجتماع مع وزراء الحكومة صباح اليوم بأن بريطانيا تعمل على تأخير انتشار الوباء بدلاً من الوقاية منه، واعترف بشكل فعال بأن محاولات وقف انتشار الفيروس داخل البلاد قد فشلت.

وينتشر الفيروس  السمى COVID-19 ، عبر قطرات تخرج من الرئة، وينتقل عن طريق السعال، إلى العينين أو الأنف أو الفم ما. ولهذا السبب، فإن الحفاظ على نظافة اليدين أمر حيوي لمنع انتشار الفيروس.

قال البروفيسور وانج لين فا، من كلية الطب في جامعة ديوك-إن يو إس في سنغافورة، إن انتقال العدوى عن طريق اليدين ربما يكون أكثر شيوعًا من الهواء.

وقال لصحيفة "ستريتس تايمز": "الجميع يرتدون قناعًا لكنهم لا يفعلون شيئًا لحماية أيديهم".

وأضاف: "المصاعد والمراحيض العامة هذه هي الأماكن التي ينبغي أن أكون حذرًا للغاية عند لمس أي أسطح فيها لعدم التعرض لخطر الإصابة بفيروس كورونا".


تقييم الموضوع:

Advertisements

استطلاع رأي

هل تنجح الوساطة الأمريكية في حل أزمة سد النهضة؟

  • فجر

    04:22 ص
  • فجر

    04:24

  • شروق

    05:48

  • ظهر

    12:04

  • عصر

    15:36

  • مغرب

    18:19

  • عشاء

    19:49

من الى