• الثلاثاء 07 أبريل 2020
  • بتوقيت مصر01:37 ص
Advertisements
Advertisements
بحث متقدم

الأوكازيون الشتوى.. تخفيضات وهمية وأسعار هى هى

آخر الأخبار

سوق ملابس
سوق ملابس
Advertisements

حنان حمدتو وعدسة: أسماء زايد

«التموين» تحذر من العروض الوهمية: نسبة التخفيضات تصل إلى  50 %

التجار: عزوف عن الشراء رغم تبكير الأوكازيون قبل موعده بشهر.. ومواطنون: تخفيضات وهمية.. «الأسعار نار»

«شعبة الملابس»: نسبة البيع 10 % فقط.. و«حماية المستهلك»: نراقب الأسواق

يترقب كثير من المصريين الأوكازيون السنوي، على أمل الاستفادة من بيع الملابس بأسعار مخفضة، والتي لا يتاح لهم شراؤها بالأسعار العادية، ومع انطلاق الأوكازيون الشتوي لهذا العام 2020، خرجت كافة المحال التجارية لتعلن عن تخفيضات هائلة في الأسعار.

شروط وتحذيرات

وأعلنت وزارة التموين في بيان لها، شروط الاشتراك بالاوكازيون وهي، أن تتقدم المنشأة بطلب إلى إدارة التجارة الداخلية التابعة للمديرية للترخيص لها بالاشتراك، وأن تعلن أسعار السلع قبل التخفيض، وبعد التخفيض، حتى لا تكون التخفيضات وهمية ولحماية للمستهلك من الغش والتدليس.

وناشد مركز الإعلام والاتصال السياسي للوزارة، المواطنين المطالبة بفاتورة عند شراء أي سلعة، والتأكد من البيانات المعلنة على السلعة، حماية لحقوق المواطنين عند استبدال أو استرجاع السلعة خلال الفترة التي ينظمها القانون المنظم لهذا الشأن.

وشددت على تكثيف حملات إدارة التجارة الداخلية على الأسواق لمنع التلاعب في أسعار السلع المعلنة عنها في الأوكازيون، والتأكد من تصريح التجارة الداخلية للمنشآت المشتركة بالأوكازيون ومن الأسعار المعلنة، وأنها تخفيضات حقيقية كي يستفيد المواطنون من الأوكازيون، الذي يسبب رواجًا في الأسواق لإنعاش الاقتصاد الوطني وتشجيع للمنتجات المصرية.

وأشارت إلى أن إدارة التجارة الداخلية ستتابع بحملاتها المكثفة الأسواق حماية للمستهلك خلال هذا الحدث.

من جانبها، قالت مديرية تموين القاهرة، إن عدد المحال في نطاق العاصمة المشاركة في الأوكازيون تتراوح بين 500 إلى 550 محال في مناطق متفرقة بالقاهرة .

وأضافت، أن هناك خطة عمل لقطاع التجارة الداخلية لإحكام الرقابة على الأوكازيونات، بالتعاون مع مديريات التموين، للتأكد من حصول المحال المشاركة في الأوكازيون على ترخيص من المديريات التابعة لها، والتأكد من جدية الأسعار المعلن عنها بالتخفيضات، بمراجعة فواتير البيع عن فترة سابقة للأوكازيون، والتأكد من وجود سعرين على كل قطعة معروضة للبيع بالأوكازيون قبل الخصم وبعده.

إضافة - والكلام لها - إلى التأكد من جودة السلع المعروضة للبيع وفحص الشكاوى التي ترد للقطاع أو غرفة العمليات بالوزارة، والتأكد من قيام المحال باستخراج فاتورة للمستهلك وتفعيل تنفيذ القانون 67 لسنة 2006 الصادر بشأن حماية المستهلك للقضاء على ظاهرة البضاعة المباعة لا ترد ولا تستبدل.

وفي الجيزة، منحت مديرية التموين بالمحافظة، تراخيص لـ430 محلًا تجاريًا من القطاع الخاص والعام للمشاركة في الأوكازيون الشتوي بتخفيضات تتراوح ما بين 25 إلى 50%، حسب رغبة كل محل في وضع نسبة التخفيضات، على المنتجات والسلع، ويحدد عدد السلع التي يشارك فيها في الأوكازيون.

وقال أيمن حسام الدين، مساعد وزير التموين لشئون التجارة الداخلية لـ "المصريون"، إن "عدد المحلات المشاركة بالأوكازيون الشتوي 2253 محلاً، ما بين قطاع خاص وعام واستثماري وتعاوني في أول أسبوع عمل الأوكازيون.

وأضاف، أن المحلات تقدم تخفيضات على أسعار السلع، مناشدًا المواطنين، ضرورة التأكد من السعر قبل وبعد العروض، على أن يقوموا في حال التلاعب بإبلاغ مديريات التموين بالمحافظات.

وأشار حسام الدين إلى أن الوزارة شددت على فرض الرقابة على الأسواق، والعمل على نجاح موسم الأوكازيون الشتوي، من خلال تيسير كافة الإجراءات لمشاركة المحلات التجارية.

ولفت إلى أن الوزارة تقوم بعمل التوعية اللازمة للمواطنين للاستفادة من عروض الأوكازيون، التي تصل نسبة التخفيضات فيه لبعض المنتجات إلى ما يقرب من 50%.

وقال مساعد وزير التموين لشئون التجارة الداخلية، إن الأجهزة الرقابية بالوزارة حررت 148 مخالفة تتعلق بالأوكازيون، منها 50 مخالفة عروض وهمية، و98 مخالفات لعدم الحصول على تصاريح من مديريات التموين.

وأوضح، أنه وفقًا لنظام العمل بالأوكازيون، فإن المحلات التي تشارك في الأوكازيون الشتوي، لها الحرية في تقديم نسبة التخفيضات المناسبة، شريطة أن تكون التخفيضات حقيقية وغير وهمية، متوعدًا بأن من يثبت تلاعبه في العروض باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

تخفيضات بلا زبائن

وقال صاحب محل لبيع ملابس الأطفال بمنطقة وسط القاهرة، إنه تم تبكير موعد الأوكازيون قبل موعده الرسمي بشهر، أي من منتصف ديسمبر 2019، الأسعار لجذب الزبائن، لكن لم تكن للخطوة أية نتائج إيجابية مع عزوف المواطنين عن الشراء، بسبب ارتفاع الأسعار حتى بعد التخفيض.

وأضاف أنه حتى بعد طرح 50 % خصومات على الملابس المعروضة، فإن المحل لايزال فارغًا من الزبائن، وذلك يعود إلى الارتفاع في الأسعار، إلى جانب ظروف الأهالي الخاصة الذين خرجوا منذ وقت قريب من دوامة امتحانات نصف العام.

وهو ما اتفق في الرأي معه صاحب محل للأحذية، قائلاً: "الإقبال على الشراء الأحذية لايزال ضعيفًا رغم التخفيضات التي وصلت إلى 70% مع بداية الأوكازيون، أملاً في تنشيط حركة البيع بالسوق، لكن تراجع الإقبال على شراء بسبب بداية الفصل الدراسي الثاني للمدارس، لأن الأولوية لدى المواطن حاليًا شراء المستلزمات الدراسية".

رغم الأوكازيون.. الأسعار نار

وعلق أحد المواطنين على التخفيضات التي أعلنتها خلال فترة الأوكازيون، قائلاً: إنها مرتفعة، على الرغم من أن الخصومات تصل نسبتها إلى 50%، لكن أسعار "الجواكت" مرتفعة، إذ أنها تتراوح إلى 800 و900 جنيه.

وأيده الرأي مواطن آخر كان يتجول بين المحلات في منطقة وسط القاهرة، مشيرًا إلى ارتفاع الأسعار، واصفًا نسبة الخصم التي قيها إنها تصل إلى 50 % بأنها "غير واقعية على الإطلاق، فأسعار لملابس الرجال تبدأ من 250 إلى 700 جنيه، أين الاوكازيون إذن؟!".

وسخرت إحدى السيدات من الأسعار المطروحة خلال الأوكازيون، قائلة: "لا يوجد أوكازيون أساسًا، الأسعار مرتفعة، وكل ما استفسر من البائعين يرددون بأن أسعار الخامات ارتفعت، والاستيراد تراجع، لذلك سأشترى الضروري فقط لي ولأولادي".

ولم يختلف رد فعل سيدة أخرى عنها، إذ علقت على أسعار الأوكازيون قائلة: "الأسعار هي هي، لم تنخفض، الجيبة كانت تباع منذ شهر بـ 500 جنيه، وعندما عدت بعد الأوكازيون وجدتها بنفس الرقم، فأين التخفيض؟".

وقالت سيدة مسنة: "ابنتي ستشترى أشياء محدودة هذا العام لأبنائها بسبب الأسعار، حاولت تشترى فستان لكن عندما رأت سعره 800 جنيه تراجعت، مع العلم أنه كان يباع بـ 1100 جنيه قبل الأوكازيون، فالفرق بسيط للغاية، للأسف تخفيض وهمي".

شعبة الملابس: إقبال ضعيف

وعلق يحيى زنانيري، نائب رئيس شعبة الملابس بغرفة القاهرة التجارية على عزوف المواطنين عن الشراء خلال الأوكازيون، قائلاً إنه ما زال ضعيفًا بعد مرور أسبوع منه، حيث لم تتجاوز نسبة المبيعات حتى الآن 10%، كما أن نسبة المبيعات خلال موسم الشتاء لم تزد عن 50% من إجمالي المعروض".

وأضاف أن "نسبة التخفيضات على أسعار الملابس تتراوح بين 20 و50% خلال الأوكازيون الشتوي، والتخفيضات على الأحذية تتراوح بين 50 و70% بحسب الموديل".

وذكر أن وزارة التموين قالت إن المشاركة في الأوكازيون ليست إلزامية على التجار، وكل تاجر يرغب في المشاركة عليه الحصول على موافقة مديريات التموين والتجارة الداخلية الواقع في دائرتها محالهم التجارية.

"حماية المستهلك" يراقب الأسواق

من ناحيته، أعلن اللواء راضي عبدالمعطي رئيس جهاز حماية المستهلك، إطلاق حملات على الأسواق للتأكد من العروض المطروحة خلال فترة الأوكازيون الشتوي، حيث يقوم موظفو الجهاز ممن يحملون صفة الضبطية القضائية بالمرور على المحلات على أنهم مواطنون، للتأكد من جدية العروض المقدمة في تخفيضات الأسعار، وتحرير محاضر للمخالفين وإحالتها إلى النيابة لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

وأضاف: يقوم الجهاز بتلقي الشكاوى من خلال الخط الساخن19588، أو رقم الواتس آب "المواطن رقيب" 01281661880 وأيضًا من خلال الموقع الإلكتروني للجهاز WWW.CPA.GOV.EG ، أو عبر التطبيق الإلكتروني المتاح على الهواتف الذكية.

تقييم الموضوع:

Advertisements

استطلاع رأي

هل تنجح الوساطة الأمريكية في حل أزمة سد النهضة؟

  • فجر

    04:15 ص
  • فجر

    04:15

  • شروق

    05:41

  • ظهر

    12:02

  • عصر

    15:36

  • مغرب

    18:23

  • عشاء

    19:53

من الى