• الإثنين 13 يوليه 2020
  • بتوقيت مصر09:14 ص
Advertisements
بحث متقدم

صور.. بيع شقة في مكان مميز ببريطانيا بـ 1جنيه إسترليني فقط

الصفحة الأخيرة

شقة في مكان مميز ببريطانيا بـ 1جنيه إسترليني فقط
شقة في مكان مميز ببريطانيا بـ 1جنيه إسترليني فقط

فتحي مجدي

بيعت شقة في مكان مميز بأحد المدن البريطانية في مزاد علني مقابل جنيه إسترليني واحد، لأنه لا يمكن لأحد الوصول إليها، أو العيش فيها، أو معرفة ما بداخلها.

الشقة الواقعة في "كامبريدج" – على بعد 80 كلم شمال لندن – هي عبارة عن غرفة واحدة تبلغ مساحتها 129 قدمًا مربعًا بدون أبواب. وتقع بين مطعم صيني ووسيط تأمين، فوق زقاق، حيث لا توجد وسيلة للدخول إليها، وتحتوي على نافذة واحدة، ولا يوجد ما يشير إلى أن أحدًا عاش فيها.

وعلى الرغم من القيود المفروضة عليها، فقد تم بيعها في مزاد علني، وكان مقررًا لها سعر أولي 100 جنيه إسترليني، لكنها بيعت في النهاية بجنيه إسترليني لصالح رجل أعمال محلي لم يكشف عن اسمه.

وتظل محتويات وحالة الشقة لغزا حيث لم يستطع حتى المزايدين الوصول إليها وقالت "فيكتوريا ريك"، شريك المزاد، إنها "مليئة على الأرجح بخيوط العنكبوت".

والشقة تقه في مكان يعتقد أنه تم بناؤه كصوامع أو متاجر في القرن السادس عشر. وقد طرحه مجلس مقاطعة "فينلاند"، الذي يمتلكه منذ عام 1966 للبيع، إلى جانب "فائض العقارات".

وقال منظمو المزاد، إنها أرخص شقة يتم بيعها. لكن في الواقع، يكون المشتري قد دفع رسومًا أكثر من السعر الفعلي، وسدد ما يقرب من 1000 جنيه إسترليني.

وقال كليف همفريز، كبير وسطاء التأمين في شركة "بريدج" لخدمات التأمين المجاورة، إنه يشعر "بخيبة أمل" من بيع الشقة مقابل جنيه واحد فقط.

وقال الرجل، الذي قدم في السابق عرضًا بقيمة 250 جنيهًا إسترلينيًا لشراء: "لقد أصبح الأمر مزحة. كنت أحاول أن أكون منطقيًا، والتوصل إلى اتفاق ودي معهم"، وفق صحيفة "ذا صن" البريطانية.

وأشار إلى أنه "قبل المزاد، قدمت لهم عرضًا بقيمة 250 جنيهًا إسترلينيًا، قبلوه، لكن بشرط أن أدفع في غضون 14 يومًا، 1200 جنيه إسترليني كرسوم قانونية".

وتابع: "لم أكن سأفعل ذلك. والآن تم بيعها إلى أبله في المزاد مقابل 1 جنيه إسترليني فقط. لا أعرف من هو البائع ، لكني أود التحدث معه. لن يتمكن من الوصول إلى الشقة من خلال مكتبي. لن أسمح بذلك".

وقال: "لقد كان مجلس المدينة غبي في الطريقة التي تعاملوا بها مع كل هذا. أردت أن أتوصل إلى اتفاق هادئ مع المجلس بشأن الغرفة. أعتقد أن الرجل الذي اشتراها كان غبيًا بعض الشيء".

وأضاف همفريز الذي اشترى المبنى في عام 1989: "أعتقد أن الشقة تحتاج إلى إصلاحات تتراوح ما بين 1000 إلى 1500 جنيه إسترليني، لكن حالتها غير معروفة".

وتسمح بريطانيا بنظام التملك لمبنى ليس له أثاث، لكنه يمتد فوق ممر، شيوعًا حيث تم تحويل مبنى كبير قديم إلى عدد من العقارات الأصغر.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تنجح الوساطة الأمريكية في حل أزمة سد النهضة؟

  • ظهر

    12:06 م
  • فجر

    03:26

  • شروق

    05:05

  • ظهر

    12:06

  • عصر

    15:45

  • مغرب

    19:06

  • عشاء

    20:36

من الى