• الجمعة 28 فبراير 2020
  • بتوقيت مصر11:39 م
Advertisements
Advertisements
بحث متقدم

استدعاء مصطفى بكري للتحقيق بزعم بث شائعات

الحياة السياسية

البرلماني مصطفي بكري
البرلماني مصطفي بكري
Advertisements

محمد فضل

أصدرت الهيئة الوطنية للإعلام، بيانًا ردت فيه على ما أذاعه الإعلامي وعضو البرلمان مصطفى بكري، حول التنازل عن تردد القناة الفضائية المصرية لصالح شركة لتطوير البرامج بالقناة.

وأكدت الهيئة في بيان لها، كذب هذه الادعاءات، مؤكدة أنها إحدي أدوات القوة الناعمة للإعلام الوطني وتستهدف الجمهور داخل مصر وخارجها ولا يمكن التنازل عنها لأية جهة.

كما أكدت الهيئة في بيانها على عدم وجود نية على الاطلاق للاستغناء عن أي من العاملين بالقناة وأن ما سيتم من تطوير بشاشات الوطنية للإعلام سيكون بأبنائها الذين يمتلكون الخبرات ويتمتعون بالمهنية.

ذكرت الهيئة الوطنية للإعلام أنها تحتفظ بحقها في اتخاذ ما يلزم من إجراءات قانونية حيال من أثار هذه الشائعات التي تجافي الحقيقة وتسببت في إثارة حفيظة العاملين وسيتم تقديم شكاوى للجهات المعنية كالمجلس الأعلي لتنظيم الإعلام والهيئة الوطنية للصحافة.

وبعد تقديم شكوى ضد برنامج "حقائق وأسرار"، الذي يقدمه مصطفى بكري على قناة "صدى البلد"، قرر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام فتح تحقيق في الشكوى، واستدعاء رئيس مجلس إدارة القناة ومقدم البرنامج، وذلك يوم الأحد المقبل، للاستماع إليهم،  وكذلك مقدم الشكوى.

وكان "بكري" قال في حلقة الجمعة الماضية،أنه سيتم بيع ترددات القناة الفضائية المصرية وسيتم تسريح العاملين بها، وذكرت الشكوى أن ما تم بثه يعتبر شائعات ولا أساس لها من الصحة.

صدى البلد ترد

من جانبها أصدرت شبكة قنوات صدى البلد، بيانًا، قالت فيه إنها تقدر الجهود المبذولة للهيئة الوطنية للإعلام لتطوير التليفزيون المصري، والتي تصب في صالح الجميع، وتمثل إضافة لجميع العاملين في مجال الإعلام، فمنظومة الإعلام القومي والخاص ومنها«صدي البلد» تهدف لدعم الوطن ومواجهة الأعداء الذين يتربصون بالدولة المصرية ويحاولون بشتي الطرق إسقاط مؤسساتها الوطنية .

وتابعت: «فور علمنا بما ورد في بيان الهيئة الوطنية للإعلام، والصادر يوم السبت 25 يناير حول ما تضمنه برنامج حقائق وأسرار الذي يقدمه الزميل الإعلامي مصطفي بكري تم فتح تحقيق في القناة حول الواقعة للتأكد من مدي صحة ما تناوله البرنامج حول التطوير في التليفزيون المصري، وعما إذا كان قد استند البرنامج لمعلومات أم مجرد أقوال لا ترقي لمستوي تناولها على الشاشة، خاصة وأن برامج الهواء يصعب التحكم فيها وتقع مسئوليتها على مقدم البرنامج».

وأوضحت الشبكة أنه في حالة ثبوت وجود تقصير أو عدم مراعاة الدقة فيما أذيع في برنامج حقائق وأسرار حلقة 24 يناير الجاري سيتم إتخاذ الإجراءات الكاملة وذلك حرصًا على مكانة الشبكة ومصداقيتها لدي جموع مشاهديها في مصر والوطن العربي .


تقييم الموضوع:

Advertisements

استطلاع رأي

هل تنجح الوساطة الأمريكية في حل أزمة سد النهضة؟

  • فجر

    05:05 ص
  • فجر

    05:06

  • شروق

    06:29

  • ظهر

    12:12

  • عصر

    15:29

  • مغرب

    17:57

  • عشاء

    19:27

من الى