• الأربعاء 26 فبراير 2020
  • بتوقيت مصر02:24 م
Advertisements
Advertisements
بحث متقدم

تعرف أكثر على "كورونا" القاتل وكيف تحمي نفسك من الإصابة به

الصفحة الأخيرة

فيروس كورونا
فيروس كورونا
Advertisements

متابعات- أمينة عبد العال

يعتبر فيروس"كورونا" من الفيروسات التاجية لذلك سمي بهذا الاسم وأول ظهور له كان في الستينيات وبالرغم من أنه من عائلة  فيروسات غير خطيرة وغالبا ما تسبب أعراض الرشح البسيطة، إلا أن هناك بعض أنواع منها خطيرة وقتل منها أكثر من 475 شخصا في الشرق الأوسط بمتلازمة الالتهاب الرئوي للشرق الأوسط والتي ظهرت للمرة الأولي في2003 وقض على عدد من المرضي وكان يدعي"سارس" وسمي في ذلك الوقت بالمتلازمة التنفسية الحادة، وفي 2012 في المملكة العربية السعودية ثم في بلدان أخري في الشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا وأوروبا.

الأعراض

وفي البداية تبدو الأعراض بسيطة ولا تدل علي المرض أو الإصابة بهذا الفيروس، ومشابهة لأعراض الأنفلونزا، مثل السعال وارتفاع الحرارة وضيق التنفس وسيلان الأنف ، ومن الممكن أن تسبب بعض الأعراض الأكثر خطورة في حالة انتقال العدوي إلي المجاري التنفسية السفلية مثل الالتهاب الرئوي الحاد الذي يعمل علي إتلاف الحويصلات الرئوية مسببا خروج الدم أثناء السعال وتورم النسيج الرئوي فيمنع الأكسجين من الوصول إلي الدم، وبالتالي يؤثر علي وظائف الجسم ثم الوفاة.

كما أنه يمكن أن يسبب بعض الأعراض الأخري مثل التقيؤ والإسهال مؤديا الجفاف.

كيف تحدث الإصابة به: يهاجم الفيروس الجهاز التنفسي ويسبب التهاب في الجهاز الهضمي ونزلات البرد خلال الشتاء والربيع ، وتعتمد الإصابة به علي مدي مناعة الجسم ، ويصيب جميع الأعمار.

وينتقل عن طريق الإفرازات التنفسية والاختلاط المباشر بالمرضي وعن طريق جزيئات الهواء إلي الجهاز التنفسي.

الوقاية

لم توجد طريقة للوقاية من الفيروس حتى الآن خاصة أنه له قدرة علي المقاومة والتحول، إلا أن هناك بعض الطرق الواجب إتباعها للوقاية.

عزل المصاب ووضعه تحت الإشراف الطبي

غسل اليدين جيدا لأن إفرازات الجهاز التنفسي هي المسئول الأول عن نقل المرض

تجنب الازدحام واستخدام الكمامات لمنع انتقال العدوي

الاهتمام بالنظافة العامة

الابتعاد عن الأماكن ذات الرطوبة العالية

التشخيص وتحديد العلاج

يعتمد بشكل أساسي عن الفحوصات المخبرية التي تقوم بالكشف علي الفيروس في اللعاب، وبعض الصور الإشعاعية للتأكد من قوة الإصابة ومدي الإلتهاب.

أما العلاج فلا يوجد علاج محدد له حتى الآن ويعتمد علي مناعة الجسم لمقاومته، ويمكن استخدام الأدوية الخاصة بالانفلونزا والمضادات الحيوية ومسكنات الألم في التخفيف من أعراض الإصابة.

شرب كميات من السوائل لتخفيض درجة الحرارة وأخذ فيتامينات تساعد علي تقوية جهاز المناعة وتجنب التدخين والمدخنين.


تقييم الموضوع:

Advertisements

استطلاع رأي

هل تنجح الوساطة الأمريكية في حل أزمة سد النهضة؟

  • عصر

    03:28 م
  • فجر

    05:08

  • شروق

    06:31

  • ظهر

    12:13

  • عصر

    15:28

  • مغرب

    17:55

  • عشاء

    19:25

من الى