• السبت 22 فبراير 2020
  • بتوقيت مصر12:04 ص
Advertisements
Advertisements
بحث متقدم
الكشف عن دليل جديد

لغز «الحجارة المتحركة» الذي حير العلماء

آخر الأخبار

الحجارة
الحجارة
Advertisements

فتحي مجدي

تعد "الحجارة المتحركة" ظاهرة جيولوجية محيرة للعلماء، فيما توصل فريق من الباحثين أخيرًا إلى أدلة على أن هذه الظاهرة ترجع إلى ملايين السنين.

والحجارة المتحركة، والمعروفة أيضًا باسم "الصخور المنزلقة" أصابت الجيولوجيين بالحيرة، لأنها تتحرك فيما يبدو عبر الصحراء وتترك مسارات طويلة دون تدخل بشري أو حيواني.


وتشتهر بحيرة "ريستراك بلايا" الجافة في |وادي الموت" في كاليفورنيا بوجود هذا النوع من الحجارة.

ويعتقد أن الجليد والرياح وحتى البكتيريا هي السبب وراء تحرك الصخور الثقيلة.

غير أن الباحثين يعتقدون أنهم رصدوا أحد هذه المسارات على حفريات من آثار أقدام الديناصورات المحفوظة جيدًا والتي يزيد عمرها على 200 مليون عام.

وقدم عالِم الحفريات بول أولسن من جامعة كولومبيا وفريقه مؤخرًا نتائجهم حول علامة المسار الطويلة الذي يمكن رؤيته بين آثار أقدام الديناصورات، والذي لم يكن قد تم التركيز عليه من قبل.

ويظهر ذلك في قطعة أثرية معروضة منذ عام 1896، كما نقلت صحيفة "ذا صن" البريطانية.

ويدرس الباحثون كيفية تحرك الحجارة بين آثار أقدام الديناصورات، وأشاروا إلى أن النتائج التي توصلوا إليها يمكن أن تكون دليلاً على فترة تجميد قصيرة في العصر "الجوراسي" المبكر.


ويتطابق هذا مع نظرية أن الحجارة تتحرك من منطقة لأخرى عندما يتشكل الجليد في المنطقة الموجود فيها هذه الصخور، حيث يُعتقد أنها تبحر عبر الجليد أثناء ذوبانه، مما يخلق مسارًا في الوحل الذي يجف ويصبح صلبًا لاحقًا عندما يتبخر الماء.

الحصير الميكروبية وأمواج المياه المولدة من الرياح هي أيضًا من الأسباب المحتملة لنقل الحجارة، لكن الباحثين استبعدوا ذلك، وخلصوا إلى أن نظرية تحركها من خلال ذوبان الجليد هي أكثر ترجيحًا، لأن التفاصيل المحفوظة في بصمة الديناصورات لم تكن معقدة لو كان السبب الميكروبات أو الرياح أو غير ذلك.

يبدو المسار الموجود في الحفرية مشابهًا جدًا للمسارات الحجرية للإبحار في بحيرة "ريستراك بلايا" بكاليفورنيا. وإذا كان الباحثون على حق، فهذا يعني أنهم وجدوا أدلة على تغير المناخ الحاد أو حدث طقس غريب منذ ملايين السنين.

وربطوا ذلك بحدوث انقراض جماعي ناتج عن النشاط البركاني الذي يعتقد أنه حدث قبل 201.3 مليون عام.

وقال أولسن: "قد يكون هذا دليلًا على التبريد الناجم عن الشتاء البركاني".

في أخبار أخرى ، تم اكتشاف أقدم فن كهف في العالم يصور مشاهد الصيد.

تم العثور على فن صخري غامض يضم "أجانب" و "شخصيات سماوية" في موقع قبر عمره 5000 عام .

كما تم اكتشاف أصل مجموعة كبيرة من الصخور البركانية التي ظهرت في المحيط الهادئ قبل بضعة أشهر.

ما رأيك في هذه الحجارة الغامضة الإبحار؟ اسمحوا لنا أن نعرف في التعليقات...

تقييم الموضوع:

Advertisements

استطلاع رأي

هل تنجح الوساطة الأمريكية في حل أزمة سد النهضة؟

  • فجر

    05:12 ص
  • فجر

    05:12

  • شروق

    06:35

  • ظهر

    12:13

  • عصر

    15:26

  • مغرب

    17:52

  • عشاء

    19:22

من الى