• الثلاثاء 10 ديسمبر 2019
  • بتوقيت مصر03:39 م
Advertisements
Advertisements
بحث متقدم

عباس: تجديد تفويض "أونروا" دليل على وقوف العالم إلى جانب شعبنا

عرب وعالم

أبو مازن:  فلسطين تستفيد  بتمثيل مصرفى مجلس الأمن
أبو مازن: فلسطين تستفيد بتمثيل مصرفى مجلس الأمن
Advertisements

المصريون ووكالات

رحب الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الجمعة، بتصويت الأمم المتحدة بالأغلبية الساحقة على تجديد تفويض وكالة غوث وتشغيل اللاجئين "أونروا".
ومساء الجمعة، صوتت الأمم المتحدة لصالح 7 قرارات لدولة فلسطين خلال اجتماع اللجنة الرابعة للجمعية العامة.
وأبرز هذه القرارات تجديد تفويض عمليات وكالة "أونروا" حتى 2023؛ حيث صوتت 170 دولة لصالح القرار، ودولتان ضد (أمريكا وإسرائيل) و7 دول امتنعت عن التصويت.
وتتعلق قرارات الأمم المتحدة الأخرى، بتقديم المساعدة للاجئين الفلسطينيين، وعائدات ممتلكاتهم، عدا عن قرار يتعلق بالنازحين الفلسطينيين عقب نكسة يونيو/حزيران 1967.
كما جرى التصويت على عمل اللجنة الخاصة للتحقيق في الممارسات الإسرائيلية وأثرها على حقوق الشعب الفلسطيني.
واعتبر عباس التصويت على تجديد تفويض أونروا "دليلا على وقوف العالم أجمع إلى جانب شعبنا وحقوقه التاريخية غير القابلة للتصرف، وتعبيرا عن موقف المجتمع الدولي في دعم اللاجئين الفلسطينيين واستمرار تقديم الخدمات لهم" حسب وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا).
بدوره، رحب وزير الخارجية والمغتربين الفلسطينية، رياض المالكي، بقرار تمديد تفويض أونروا، وعده "مؤشرا واضحا على موقف المجموع الدولي من القرارات الخاصة بفلسطين في الجمعية العامة، والمتسقة مع القانون الدولي، وحقوق الشعب الفلسطيني ولاجئيه"، وفق "وفا".
كما رحّب صائب عريقات، أمين سر اللجنة التنفيذية، لمنظمة التحرير الفلسطينية، بالقرار، وعده، في تغرّيدة عبر "تويتر"، "انتصارا للقانون الدولي، ولحقوق اللاجئين الفلسطينيين، وهزيمة لأعداء القانون الدولي والذين اختاروا الجانب الخطأ للتاريخ".
فيما اعتبرت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، حنان عشراوي، أن التصويت يمثل "صفعة قوية للشراكة الامريكية الإسرائيلية الخطيرة، ولتحركات كل من ادارة ترامب ودولة الاحتلال المشبوهة، والهادفة إلى الغاء أونروا"، حسب "وفا".
وتأسست "أونروا" بقرار من الجمعية العامة للأمم المتحدة، عام 1949، لتقديم المساعدة والحماية للاجئين الفلسطينيين إلى أن يتم التوصل إلى حل عادل لمشكلتهم.
وتقدم الوكالة حاليًا خدماتها لنحو 5.3 مليون لاجئ فلسطيني في مناطق عملياتها الخمس.
لكنها تواجه أزمة كبيرة بالتمويل؛ حيث قررت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في 31 أغسطس/آب 2018، وقف تمويلها كليا لـ"أونروا"؛ بدعوى معارضتها لطريقة عمل الوكالة، التي تواجه انتقادات من جانب إسرائيل. -

تقييم الموضوع:

Advertisements

استطلاع رأي

ما هي توقعاتك بشأن أزمة سد النهضة؟

  • مغرب

    04:57 م
  • فجر

    05:19

  • شروق

    06:47

  • ظهر

    11:52

  • عصر

    14:39

  • مغرب

    16:57

  • عشاء

    18:27

من الى