• الخميس 21 نوفمبر 2019
  • بتوقيت مصر02:31 ص
بحث متقدم
هذه تفاصيلها..

لجنة برلمانية للتصدي للعائدين من الإرهاب بالخارج

آخر الأخبار

أرشيفية
أرشيفية

حسن علام

أعلن مجلس النواب تشكيل لجنة خاصة من أعضاء المجلس بغرض «الوقاية من الإرهاب والتطرف ومواجهة الإرهابيين العائدين من الخارج».

وقال الدكتور علي عبدالعال، رئيس مجلس النواب، إنّ «جميع دول العالم تعاني من ظاهرة الإرهاب ومخاطره على الأصعدة كافة، خاصة أنّه ظاهرة مركبة لا تقتصر مواجهتها على المواجهة المسلحة فقط، إذ إنّ لها جوانب ثقافية واجتماعية واقتصادية، تستوجب تضافر جميع الجهود في الدولة للوصول إلى علاج جذري لهذه الظاهرة، يقودنا في النهاية للقضاء عليها نهائيًا».

وأضاف عبدالعال: «لا يخفى عليكم –موجهًا حديثه للنواب- أيضًا التهديد الذي تشكله ظاهرة عودة المقاتلين الإرهابيين الأجانب، هذا التهديد الذي يتجسد في مخاوف من عودة هؤلاء المقاتلين الإرهابيين الأجانب إلى دولهم، أو تحركهم إلى ساحات أخرى، وانخراطهم في أعمال إرهابية داخل دولهم، أو تحولهم إلى خلايا نائمة بين ثنايا المجتمع، يمكن لها أن تنشط في أي وقت، وقد تعمل على تجنيد مقاتلين آخرين، وتكوين خلايا إرهابية جديدة».

واقترح رئيس مجلس النواب تشكيل لجنة للوقاية من الإرهاب والتطرف ومواجهة خطاب الكراهية، والحض على العنف، موضحا أنّه سيبلغ البرلمان في وقت لاحق بتشكيل اللجنة وأعضائها، وهو ما وافق عليه البرلمان.

العميد حمادة القسط، عضو لجنة الدفاع والأمن القومي بالبرلمان، قال إن تلك الجنة لن تكون مهمتها تشكيل فرق لمقاومة الإرهاب والجماعات المتطرفة، ولكن ستقدم مقترحات وخطط مدروسة للأجهزة المعنية بمكافحته ومقاومته.

وأوضح «القسط»، في تصريحات خاصة لـ«المصريون»، أن اللجنة ستسعى إلى الاستفادة من الخبرات الموجودة في المجلس لتحقيق تلك الأهداف، مشيرًا إلى أن لجنة الدفاع والأمن القومي بها قامات وخبرات أمنية عديدة يمكن الاستعانة بها في طرق وسبل مكافحة الإرهاب والعنف التي ترتكبه الجماعات المتطرفة والإرهابية.

وأردف: «اللجنة مهمتها المساعدة والمساهمة في القضاء على الإرهاب والعنف وكيفية مواجهته، حيث إن المواجهة لا تقتصر على المواجهة الأمنية فقط ولكن هناك جوانب أخرى سيتم التركيز عليها لتحقيق أهداف اللجنة»، متابعًا: «هناك تفاصيل أخرى سيتم الإعلان عنها خلال الفترة المقبلة».

عضو لجنة الدفاع والأمن القومي بالبرلمان، أكد أن مجلس النواب من حقه تشكيل مثل هذه اللجان، لا سيما أن المجلس به خبرات أمنية كثيرة يمكن الاستفادة من خبراتها.

وشدد النائب على أن مواجهة الإرهاب لا يمكن أن تتم إلا بتضافر جميع الجهود، حيث إن الأمر لا يقتصر على جهة أو مؤسسة معينة.

أما اللواء أحمد مدين، عضو لجنة الدفاع والأمن القومي، قال إن مهام اللجنة سيتم تحديدها بعد عرض الأمر على لجنة الدفاع والأمن القومي، مضيفًا أنه لا يمتلك جميع التفاصيل حولها.

وأضاف عضو لجنة الدفاع والأمن القومي، لـ«المصريون»، أنه بمجرد إطلاع اللجنة على القرار سيتم عرض جميع التفاصيل ومهام اللجنة وكذلك تشكيلها.

وفي أبريل 2017، أعلن الرئيس عبدالفتاح السيسي تشكيل المجلس الأعلى لمكافحة الإرهاب والتطرف، وذلك عقب التفجيرات التي استهدفت كنيستي طنطا والإسكندرية، وأسفرت عن وفاة ما يزيد على 44 شخصًا، وإصابة 126 آخرين.

وأضاف الرئيس وقتها: «سيتم إصدار القانون بهدف إعطاء هذا المجلس صلاحيات وتنفيذ التوصيات لضبط الموقف كافة».

الرئيس أكد خلال كلمته التي أعلن خلالها القرار، أن المجلس الأعلى لمكافحة الإرهاب والتطرف، يُعطي صلاحيات لضبط الموقف على جميع المناحي الإعلامية والقضائية والقانونية والخطاب الديني، لمجابهة التطرف.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

ما هي توقعاتك بشأن أزمة سد النهضة؟

  • فجر

    05:05 ص
  • فجر

    05:05

  • شروق

    06:32

  • ظهر

    11:46

  • عصر

    14:39

  • مغرب

    16:59

  • عشاء

    18:29

من الى