• الخميس 14 نوفمبر 2019
  • بتوقيت مصر07:58 ص
بحث متقدم
بحثًا عن المخدرات..

تعويض ضخم لفتاة بسبب تفتيش «منطقة حساسة» بجسدها

آخر الأخبار

الشرطة الأمريكية أرشيفية
الشرطة الأمريكية أرشيفية

متابعات

قضت محكمة بمدينة سان أنطونيو بولاية تكساس الأمريكية بمنح 205 آلاف دولار لامرأة تعويضًا لها عن الأضرار النفسية التي لحقت بها جراء إيقاف شرطية لها وتفتيشها ذاتيًا بطريقة مهينة على جانب أحد الطريق.

كانت ناتالي سيمز (40 عامًا) أقامت دعوى ضد المحققة السابقة مارا ويلسون؛ بعد أن أزالت الشرطية فوطتها الصحية على الرغم من إخبارها بأنها كانت في فترة الحيض.

وفي التفاصيل التي نشرتها صحيفة "ذا صن" البريطانية، فإن سيمز كانت جالسة في شارع جانبي في انتظار صديقها في أغسطس 2016، عندما وصلت الشرطية وطلبت تفتيشها وسيارتها، معتقدة أنها تحمل مخدرات.

وأظهرت كاميرات المراقبة، التي نشرت صورة منها فقط، الشرطية وهي تفتش جيوب ناتالي قبل أن تطلب منها فتح ساقيها، وأخبرتها أنها تنوي تفحص منطقتها الحساسة بحثًا عن المخدرات.

وعندما سئلت عما إذا كانت تخفي شيئًا في منطقتها الحساسة، أجابت ناتالي بـ "لا"، وأبلغت الشرطية بأنها حائض. مع ذلك، "باشرت الشرطية تفتيش ناتالي دون أمر قضائي، ودون وجود أطباء، وفي شارع عام أمام المارة"، بحسب محامي الادعاء.

وعلى الرغم من السماح لناتالي بالرحيل بعدما لم يجد بحوزتها على أي مخدرات، إلا أنها قررت رفع الدعوى للمطالبة بتعويض على الإهانة التي تعرضت لها في التفتيش الذاتي المبالغ فيه، علمًا بأن الشرطية المتورطة تقاعدت بعد 9 أشهر من الواقعة.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

ما هي توقعاتك بشأن أزمة سد النهضة؟

  • ظهر

    11:44 ص
  • فجر

    05:00

  • شروق

    06:26

  • ظهر

    11:44

  • عصر

    14:42

  • مغرب

    17:02

  • عشاء

    18:32

من الى