• الأحد 17 نوفمبر 2019
  • بتوقيت مصر04:43 م
بحث متقدم
سهل الانتشار سريع القتل..

ماذا تعرف عن مرض «الالتهاب السحائي»

آخر الأخبار

أرشيفية
أرشيفية

أحمد سالم

يأتي للكثيرين فضول عن ماهية الالتهاب السحائي وأعراضه وطرق الوقاية منه، وهذا ما نستعرضه في التقرير المفصل الآتي:

إذا فما هو مرض الالتهاب السحائي؟

هو مرض يصيب الأغشية المُخاطيّة المُحيطة بالدّماغ والنخاع الشّوكي، بسبب عدوى بكتيريّة أو فيروسيّة.

ما هي أعراضه؟

يمكن أن تكون أعراض التهاب السحائي الفيروسي والبكتيري متشابهة في البداية، ولكن التهاب السحائي الجرثومي أكثر حدة وتختلف الأعراض أيضًا حسب عمر الشخص المصاب.

وتأتي الأعراض الأكثر شيوعاً، هي تيبس الرقبة، والحمى الشديدة، والحساسية للضوء، والتخليط، والصداع، والقيء.

منظمة الصحة العالمية قالت في دراسة، إن 5% إلى 10% من المرضى يموتون عادة في غضون 24 إلى 48 ساعة بعد ظهور الأعراض، حتى عندما يشخص المرض باكراً ويُبدأ بالمعالجة الملائمة.

كما يشير بعض الأطباء، إلى أن هناك علامات آخري تدل على الإصابة بالمرض، منها: الارتباك أو صعوبة التركيز، النوبات، النعاس أو صعوبة الاستيقاظ، فقدان الشهية والعطش، الطفح الجلدي.

كيف تنتقل العدوى؟

هناك جراثيم مختلفة عديدة يمكن أن تسبب التهاب السحائي، وهذه الجراثيم تسري من شخص إلى شخص عن طريق الإفرازات التنفسية أو إفرازات الحلق، وفقاً لمنظمة الصحة العالمية.

ومن ناحية أخرى قد ينتقل المرض من خلال التماس الوثيق وطويل الأمد مثل التقبيل، أو العطاس أو السعال على شخص ما، أو العيش في أماكن مغلقة أو التشارك في أواني الأكل أو الشرب مع شخص مصاب بالعدوى.

ما هي مضاعفات المرض؟

مضاعفات المرض قد تصل إلى أن تكون شديدة، في حالة تجاهل الأعراض السابقة، حيث يمكن أن تسبب المضاعفات في فقدان السمع، صعوبة الذاكرة، مشكلات المشي، الفشل الكلوي.

من الذي يجب تطعيمه للوقاية من المرض؟

من الضروري أن يحصل على التطعيم طلاب الكليات الذين يعيشون في مساكن الطلاب، المراهقين الذين تتراوح أعمارهم بين 11 و12 سنة، وقفاً لموقع «هيليث أن» المختص.

كما يجب على الأشخاص الذين يسافرون إلى البلدان التي ينتشر فيها المرض، الحصول على التطعيم اللازم، وبالنسبة للأطفال يكون التطعيم بعد سن العاملين.

كيف يمكن الوقاية من المرض؟

يمكن الوقاية من انتشار المرض بغسل اليدين جيدًا بصفه منتظمة وممارسة عادات صحية جيدة، ودعم جهاز المناعة بممارسة الرياضة وتناول تغذية صحية متوازنة والحرص على إعطاء الجسم حقه في الراحة.

كما يمكن أن يتم ذلك من خلال الحرص على تغطية الأنف والفم عند الكحة والعطس، أما بالنسبة للسيدات الحوامل يجب أن يحرصن على تجنب بعض الأطعمة أو طهيها بشكل جيد وتجنب أنواع الجبن.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

ما هي توقعاتك بشأن أزمة سد النهضة؟

  • مغرب

    05:01 م
  • فجر

    05:02

  • شروق

    06:28

  • ظهر

    11:45

  • عصر

    14:40

  • مغرب

    17:01

  • عشاء

    18:31

من الى