• الإثنين 16 سبتمبر 2019
  • بتوقيت مصر06:34 ص
بحث متقدم

الرئيس التونسي: الانتخابات ستكون دليلا على نضج شعبنا

عرب وعالم

تونس
تونس

المصريون ووكالات

توقع الرئيس التونسي، محمد الناصر، الخميس، نجاح الانتخابات الرئاسية والبرلمانية، معتبرا أنها ستكون دليلا على "نضج الشعب".
جاء ذلك في كلمة ألقاها الناصر بالعاصمة تونس، خلال افتتاح "المركز الإعلامي" الذي سيحتضن أبرز الندوات واللقاءات الصحفية والإعلان عن نتائج الانتخابات الرئاسية المقررة الأحد المقبل، تليها البرلمانية في 6 أكتوبر/ تشرين الأول.
وقال الناصر إن "الانتخابات في تونس ستنجح، وستكون كسابقتها شفافة، وستجرى في كنف القانون، وستكون دليلا على نضج الشعب واختياره للديمقراطية واحترامه للقانون".
وجدد تأكيده على "مبدأ حياد الإدارة على كل المستويات، ودور العبادة ووسائل الإعلام المحلية وعلى مبدأ تكافؤ الفرص بين كل المرشحين".
وأوضح الناصر أن "الانتخابات الرئاسية ستحدد من سيتولى قيادة تونس، ومن سيضطلع بسيادة مكاسبها وتمتين وحدتها، ودعم خياراتها في الحفاظ على الحريات وتجذير الديمقراطية وفي إرساء العدالة الاجتماعية".
كما دعا الرئيس التونسي المواطنين للمشاركة المكثفة والحضور الجماعي حتى يختاروا من سيمثلهم.
من جانبه، قال رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، نبيل بفون، إن الهيئة رفعت العديد من التحديات من بينها أن تكون الحملة الانتخابية "نظيفة تتكافؤ فيها الفرص".
وأضاف أنه "يوجد أكثر من 1500 مراقب، إضافة إلى تخصيص فرق لمتابعة تمويل الحملة الانتخابية، فضلا عن تدريب 55 ألف موظف بمكاتب الإقتراع، ليكونوا جاهزين للقيام بمهاهم.
ولفت بفون، إلى أن الهيئة قامت بتخصيص 4 آلاف و564 مركز اقتراع، تضم 13 ألف مكتبا داخل تونس، فيما تم في الخارج فتح 304 مركز اقتراع تضم 384 مكتب اقتراع في 46 دولة.
وبحسب بفون، بلغ عدد الناخبين المسجلين بالخارج 384 ألف ناخب، فيما تجاوز عدد الناخبين بالدّاخل 7 ملايين.
ودعا المرشحين إلى احترام مبادئ الحملة الانتخابية، ومنح فرصة لمن لم يتمكن من اجراء حملة تتكافؤ فيها الفرص، مؤكدا على ضرورة مشاركة الناخبين بكثافة.
وشدد بفون على أن الهيئة قامت بالتنبيه على عدد من المرشحين، وأنها لن تتردد في تطبيق القانون إذا تبين وجود خروقات أثرت في إرادة الناخب.
ووفق رئيس الهيئة، فإن الدورة الثانية للانتخابات الرئاسية لن تتجاوز يوم 13 أكتوبر/تشرين الأول.
والجمعة، تنطلق الانتخابات الرئاسية بالخارج، وسيفتتح أول مركز اقتراع أمام التونسيين بمدينة سيدني الأسترالية بعد ساعات قليلة.
وتتواصل بتونس الحملة الانتخابية التي انطلقت في 2 سبتمبر/ أيلول الجاري، وتستمر حتى 13 منه.


وبعد يوم صمت انتخابي، يقترع الناخبون الأحد، على أن تعلن النتائج الأولية في 17 من الشهر نفسه. -

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد اختيار حسن شحاتة لتدريب منتخب مصر؟

  • ظهر

    11:55 ص
  • فجر

    04:20

  • شروق

    05:44

  • ظهر

    11:55

  • عصر

    15:25

  • مغرب

    18:05

  • عشاء

    19:35

من الى