• الإثنين 23 سبتمبر 2019
  • بتوقيت مصر09:46 ص
بحث متقدم

«رونالدو» و«راموس» يُهددان أحمد حسن

الرياضة

أحمد حسن
أحمد حسن

أمير سعد

بدأ أحمد حسن نجم الأهلي والزمالك الأسبق، مهددًا بفقدان لقب "عميد لاعبي العالم"، الذي يحافظ عليه منذ ما يزيد على سبع سنوات في صدارة أكثر لاعبي العالم على صعيد المشاركات الدولية، برصيد 184 مباراة، كان آخرها عام 2012.

شارك الإسباني سيرخيو راموس قائد فريق ريال مدريد في فوز منتخب بلاده على جزر فارو، وهو الفوز السادس على التوالي في المجموعة السادسة بالتصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأوروبية 2020، ليتأهل "الماتادور"إكلينيكيًا" إلى النهائيات.

مباراة جزر فارو كانت رقم 167 في تاريخ راموس الدولي، ليتقدم إلى المركز التاسع في القائمة التاريخية، معادلًا رقم مواطنه إيكر كاسياس، ومبتعدًا بفارق 9 مباريات عن الحارس التاريخي جيانلويجي بوفون، صاحب الرقم التاريخي الأوروبي.

لكن الرقم الأهم الذي يستهدفه المدافع المخضرم ليس رقمًا محليًا أو أوروبيًا، بل رقم العميد المصري، الذي يعتلي القائمة العالمية، ويتفوق بسبع عشرة مواجهة على القائد الإسباني.

17 مواجهة لا تبدو كثيرة في ظل المستويات المميزة التي يقدمها راموس، والذي يعد أحد أهم عناصر المنتخب الإسباني، وينتظر 4 مباريات دولية خلال شهري أكتوبر ونوفمبر المقبلين، ضمن التصفيات ذاتها، سيضمن في حال مشاركته بهم تقليص الفارق خلف أحمد حسن إلى 13 مباراة، بينما سيتفوق على مصري آخر هو العميد الأسبق حسام حسن، الذي يحتل المركز السابع في القائمة برصيد 170 مباراة دولية.

وينتظر راموس منافسات كأس الأمم الأوروبية 2020 العام المقبل، وهي المنافسات التي ستضمن للمدافع الإسباني ما بين 6 و7 مباريات في حالة الوصول إلى مراحلها الأخيرة، كما سيخوض عددًا من المباريات الودية استعدادًا للبطولة، مما يجعل ملامسته رقم العميد المصري مسألة وقت.

ليس راموس فقط من يهدد لاعب خط الوسط المصري السابق، حيث يعد البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم فريق يوفنتوس الإيطالي وزميل راموس لسنوات طويلة في ريال مدريد أحد المنطلقين بقوة نحو الصدارة التاريخية.

وساهم رونالدو في فوز منتخب بلاده على نظيره الصربي بأربعة أهداف مقابل هدفين، ضمن التصفيات المؤهلة إلى يورو 2020 ليرفع عدد مبارياته الدولية إلى 159 مباراة، متساويًا مع الحارس المصري عصام الحضري في المركز السادس عشر.

ويتأهب رونالدو لخوض مواجهة جديدة بقميص منتخب بلاده ضمن منافسات المجموعة الثانية بالتصفيات القارية، عندما يلتقي بالمنتخب الليتواني مساء غد الثلاثاء، ليرفع عدد مواجهاته الدولية إلى 160 مواجهة.

ورغم وصوله إلى 34 عامًا، إلا أن رونالدو لا يزال أحد أبرز لاعبي العالم، وترشح ضمن القائمة النهائية لجائزتي أفضل لاعب في العالم وأوروبا، مما يجعل استمراره في الملاعب لبضع سنوات أمرًا متوقعًا.

يتمتع رونالدو بنفس الحظوظ التي يتمتع بها راموس البالغ من العمر 33 عامًا، في ظل انتظاره خوض منافسات يورو العام المقبل.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد اختيار حسن شحاتة لتدريب منتخب مصر؟

  • ظهر

    11:52 ص
  • فجر

    04:25

  • شروق

    05:48

  • ظهر

    11:52

  • عصر

    15:20

  • مغرب

    17:56

  • عشاء

    19:26

من الى