• الخميس 19 سبتمبر 2019
  • بتوقيت مصر08:50 م
بحث متقدم

ترامب..جن جنونه

أخبار الساعة

رضا محمد طه
رضا محمد طه

د. رضا محمد طه

عنوان المقال كلام جاء علي لسان متحدث الشؤون الخارجية لحزب الشعب الدنماركي الشعبي منتقداً الرئيس الأمريكي ترامب قائلاً: إذا كان ترامب يفكر في شراء جرينلاند فهذا دليل جديد علي أنه قد جن جنونه. فيما يخاصم أي شكل من أشكال الديبلوماسية تصرف ترامب بفجاجة واضحة وإبتزاز صريح عندما ألغي زيارة كانت مقررة له للدنمارك وذلك عندما لم تستجب حكومة الدنمارك لنزوع وهوي ترامب الذي قد يصفه البعض بالطفولي عندما عرض عليها شراء إقليم جرينلاند مساحته 2 مليون كيلو متر مربع والذي يتمتع بالحكم الذاتي وله حكومة وبرلمان وتحت السيادة الدنماركية، واكبر الظن أن ما يجعل ترامب يسيل لعابه ويسعي لشراءه والإستحواذ عليه لصالح بلاده هو أن الإقيلم يمتاز بموارده الطبيعية مثل الفحم والنحاس والزنك وخام الحديد.

إستهجن بل إندهش الدنماركيين والأوربيين بل الكثير من الأمريكيين أنفسهم ناهيك عن العالم كله المتابع للسياسة العالمية ضحكاً وإسخفافاً بقرار ترامب رئيس أكبر دولة في العالم!!!، عندما ربط زيارته وجعلها رهن قبول حكومة الدنمارك بيعه جزء من أرض تشرف عليها وتعتبر جزء من سيادتها وقد عبرت الحكومة الدنماركية عن تمسكها بأرضها تمسكها بكرامتها وشرفها ومكانتها بين الأمم الأخري، حيث علق رئيس الوزراء الدنماركي علي إقتراح ترامب هذا بأنه-حسب وصفه-يجب أن يكون مزحة كذبة إبريل.

ولأن كل شيء بالنسبة لترامب صفقة يمكن التفاوض فيها ومن ثم بيعها أوشراءها وما يؤكد هذا الكلام هو قول ترامب نفسه عند سؤاله عن شراء جرينلاند "أنها صفقة عقارية كبيرة"، ولا مكان في عقل ترامب عما توصلت إليه الإنسانية خلال تاريخها من خلال عقول أنبيائها ومفكريها فيما يسمي مباديء أو قيم أو معاني راقية والتي إتفقت عليها أيضاً الأديان السماوية وهي اليهودية والمسيحية والإسلام.سلوكيات ترامب ليست بالمستغربة أو الجديدة علي الكثير فقد سبق وتصرف ترامب بحمق وإبتز بعض دول الخليج وهدد دول أخري كي تدفع مقابل حماية بلاده لها، بل الأكثر فاشية هو قراراته والتي ظلمت دولة فلسطين وسوريا لصالح إسرائيل.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد اختيار حسن شحاتة لتدريب منتخب مصر؟

  • فجر

    04:23 ص
  • فجر

    04:22

  • شروق

    05:46

  • ظهر

    11:54

  • عصر

    15:23

  • مغرب

    18:01

  • عشاء

    19:31

من الى