• الأحد 18 أغسطس 2019
  • بتوقيت مصر11:16 م
بحث متقدم

عاشا لحظات الرعب بنيوزلندا..حاجان صغيران في ضيافة الملك سلمان

الصفحة الأخيرة

أمير وشعيب
أمير وشعيب

علي محمود

عاشا لحظات رعب، وصدمة فراق الأب والأخ، جراء الهجوم الإرهابي على المسجدين في كرايستشيرش في نيوزلندا، التقيا في سكن بمكة المكرمة، ليعيشا روحانية الزمان والمكان، شابان لم يتجاوزا الخامسة عشرة من عمرهما، حلاّ في ضيافة الملك سلمان للحج.

الحاج النيوزلندي "أمير" ذو 15 عاماً، أتى فرحًا لمكة المكرمة لأداء مناسك الحج، وشوقا لرؤية الكعبة المشرفة، ولكنه لم ينسَ الحادث الأليم الذي راح ضحيته العشرات بين جريح وقتيل.

وروى أمير، قصته، قائلًا: "دخل رجل مسلح مسجد كرايستشيرش في نيوزيلندا، وأودى بحياة العشرات من القتلى ومن بينهم والدي رحمه الله، حينها لم أستوعب أن من بين القتلى والدي، الذي يمثل لي كل شيء في حياتي، بعدها عشتُ صدمة كبيرة لفقدانه، ولكنني مؤمن بقضاء الله وقدره".

فيما يصف الحاج النيوزلندي "شعيب" البالغ من العمر 15 ربيعاً، أن تلقيه نبأ وفاة أخيه في الحادث الإرهابي كالصاعقة، لافتًا إلى أن أخاه ذهب لأداء صلاة الجمعة في المسجد، ولكن لم يره إلا جثمانًا ضمن الضحايا، ومن أمام الكعبة المشرفة قمت بالدعاء لعائلتي وخصصت الدعاء لأخي الذي ذهب ضحية الحادث الأليم".

فيما لفت الحاجان الأنظار إلى مقر سكن برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين بارتدائهما الزي السعودي، وقالا إنهما يشعران بالسعادة والامتنان وهما يرتديان الزي السعودي، تعبيرًا عن محبتهما للمملكة العربية السعودية بطريقتهما الخاصة.



تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد اختيار حسن شحاتة لتدريب منتخب مصر؟

  • فجر

    03:58 ص
  • فجر

    03:58

  • شروق

    05:27

  • ظهر

    12:04

  • عصر

    15:42

  • مغرب

    18:40

  • عشاء

    20:10

من الى