• السبت 24 أغسطس 2019
  • بتوقيت مصر01:05 م
بحث متقدم

إدانات عربية ودولية لحادث تفجير "معهد الأورام" بالقاهرة

الحياة السياسية

معهد الأورام
معهد الأورام

المصريون ووكالات

أدانت الولايات المتحدة ودول ومؤسسات وحركات عربية، الإثنين، الحادث الإرهابي الذي وقع بمعهد الأورام وسط العاصمة المصرية القاهرة، وأودى بحياة 20 شخصا وإصابة العشرات.
وأعلنت القاهرة أن الانفجار الذي وقع بمحيط معهد الأورام "إرهابي"، بعد أن أرجعته في وقت سابق إلى "تصادم سيارات".
وفي بيان اطلعت الأناضول على نسخة منه، أدانت السفارة الأمريكية بالقاهرة "الحادث الإرهابي"، مقدمة تعازيها إلى عائلات الضحايا.
كما نقلت وكالة الأنباء السعوية، عن مصدر بالخارجية (لم تسمه) إدانة واستنكار بلاده للحادث الإرهابي، مؤكدا "وقوف المملكة وتضامنها مع مصر في محاربة الإرهاب بكافة أشكاله وصوره".
بينما أدانت البحرين "الحادث الإرهابي"، مؤكدة "وقوفها في صف واحد إلى جانب مصر وتضامنها التام معها في حربها ضد الإرهاب، وفيما تتخذه من إجراءات ضد كل من يحاول النيل من أمنها واستقرارها".
ودعت الخارجية البحرينية، في بيان، إلى "ضرورة تضافر الجهود الدولية من أجل ردع الجماعات الإرهابية وكل من يدعمها ويمولها".
كما أعرب أمير الكويت، صباح الأحمد الجابر الصباح، عن استنكار بلاده وإدانتھا الشديدة لـ"ھذا العمل الإرھابي الآثم".
وأكد على موقف الكويت الرافض للإرھاب بكافة أشكاله وصوره ووقوفھا 'لى جانب مصر وتأييدھا لكل ما تتخذه من إجراءات للحفاظ على أمنھا، وفق وكالة الأنباء الكويتية.
وقال المتحدث باسم الخارجية العراقية، أحمد الصحاف في بيان تلقت الأناضول نسخة منه، "يُعرب العراق عن إدانته، واستنكاره الشديدين للحادث الإرهابيِّ الذي تعرّض له أشقاؤنا في مصر، والذي أودى بحياة عدد من المدنيين، وجرح آخرين".
وأدانت الإمارات، العمل الإرهابي الذي وقع وسط القاهرة، مؤكدة في بيان للخارجية أنّ "هذا العمل الإجرامي يتنافى مع القيم الدينية والإنسانية".فيما أدان الرئيس الفلسطيني، محمود عباس الحادث الذي وصفه بـ"العمل الإرهابي الجبان".
وأعرب عن ثقته "بقدرة مصر على تخطي كل الصعاب، ومواجهة الإرهاب الأعمى". مؤكدا وقوف فلسطين وشعبها إلى جانب مصر في هذه الظروف الصعبة.
وقال الناطق باسم حركة حماس، حازم قاسم، في بيان: "ندين تفجيرات القاهرة ونتمنى الخير والسلامة للشعب المصري، وندعو للشفاء العاجل للجرحى والرحمة للشهداء، ولذويهم الصبر والسلوان".
وجددت حركة الجهاد الإسلامي، "إدانتها الشديدة لأي محاولة للعبث بحياة الشعب المصري وتهديد أمن وسلامة مصر الكنانة".
وقدم رئيس البرلمان العربي، مشعل بن فهم السلمي، التعزية لمصر في ضحايا حادث الإرهابي.
بدوره، قدم الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، التعازى للشعب ولأسر الضحايا الذين سقطوا نتيجة الحادث، الذي وصفه بـ"الإرهابى الجبان".
وأكد السيسي، في تدوينة على حسابه الرسمي بموقع "فيسبوك"، أن "الدولة المصرية بكل مؤسساتها عازمة على مواجهة الإرهاب الغاشم واقتلاعه من جذوره".
وأعلنت وزارة الصحة المصرية، الإثنين، ارتفاع الضحايا إلى 20 قتيلا و47 مصابا.
وقالت الداخلية المصرية، في بيان لها، الإثنين، إن سيارة "كانت تحمل متفجرات" اصطدمت بثلاث سيارات وذلك أثناء محاولة سيرها عكس الاتجاه.
وأوضحت أن "الفحص الفني أشار إلى أن السيارة كانت بداخلها كمية من المتفجرات أدى حدوث التصادم إلى انفجارها".
وقالت إن "حركة حسم التابعة لجماعة الإخوان الإرهابية وراء الإعداد والتجهيز لتلك السيارة استعدادا لتنفيذ إحدى العمليات الإرهابية بمعرفة أحد عناصرها".
وفي أكثر من مناسبة عبر بيانات وتصريحات رسمية، أكدت جماعة الإخوان المسلمين رفضها للعنف، وتبرأت من حركة "حسم" التي ظهرت في 2016، وتبنت عدة عمليات مسلحة، مستهدفة قضاة ومسؤولين أمنيين وعسكريين في البلاد. 

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد اختيار حسن شحاتة لتدريب منتخب مصر؟

  • عصر

    03:39 م
  • فجر

    04:03

  • شروق

    05:31

  • ظهر

    12:02

  • عصر

    15:39

  • مغرب

    18:33

  • عشاء

    20:03

من الى