• الأحد 18 أغسطس 2019
  • بتوقيت مصر03:10 ص
بحث متقدم

5 مشاهد لانفجار معهد الأورام لن تمحيها الذاكرة

الحياة السياسية

معهد الاورام
معهد الاورام

أمينة عبد العال

بالرغم من أن حادث انفجار محيط  معهد الأورام من الأحداث التي هزت الشعب المصري، إلا أنه كان هناك بعض المشاهد المؤثرة التي حُفرت في أذهان المواطنين ومن الصعب أن تختفي بسهولة من أذهانهم.

السنة الدخان والنيران

انتشرت ألسنة النيران والدخان في محيط معهد الأورام في منطقة المنيل لنبأ بحدث مأساوي، خاصة عندما انتشر الدخان محملا برائحة اللحم البشري المحروق.

الفرجة ببلاش

من الطبيعي أن يكتظ الجميع حول حدث ما، خاصة إذا كان مأساوي كبير، ربما رغبة في المساعدة أو لتكون شاهد علي الأحداث.




أطفال السرطان

ربما من أصعب المشاهد التي تدمي القلوب هي أطفال أورام السرطان والأهالي والعمال بالمشفي، يحملونهم في بعض الأغطية، مسرعين يحاولون نقلهم سريعًا خارج المبني حتى لا يتضرروا أكثر من الأدخنة وأثارها، وخوفًا من تطورات غير محسوبة للأحداث.




مرضي علي الطريق

من المشاهد المؤلمة أيضًا هي افتراش الأطفال المرضي الطريق، في انتظار الخطوات المقبلة لإنقاذهم من هذه الكارثة الغير متوقعة والتي ألقت بهم إلي الطريق يعانون مر الألم إلى آلمهم، من مرض لا يرحمهم ويتوسلون لله من أجل الشفاء منه.

 الكل أيد واحدة بتساعد

كل من حضر هذا المشهد المروع شارك فيه، واختفت من الصورة الشرطي والمواطن فالكل تعاون وساعد رجال الإطفاء في عملهم بأواني من المياه، ومحاولات مستميتة للقضاء علي النيران حتى تمت السيطرة عليها.



تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد اختيار حسن شحاتة لتدريب منتخب مصر؟

  • فجر

    03:58 ص
  • فجر

    03:58

  • شروق

    05:27

  • ظهر

    12:04

  • عصر

    15:42

  • مغرب

    18:40

  • عشاء

    20:10

من الى