• الإثنين 22 يوليه 2019
  • بتوقيت مصر11:31 م
بحث متقدم

بدأت بعملية طهارة وانتهت ببتر.. مأساة طفل فقد ذكورته

قضايا وحوادث

ارشيفية
ارشيفية

وكالات أحمد الشربينى

كشف والد طفل عمره شهر تفاصيل بتر عضوه الذكرى وفقد ذكورته إلى الأبد فى عملية طهارة فى مركز طبى بشبرا الخيمة.

وقال والد الطفل إنه حضر إلى المركز يوم 17 من يونيو الماضي لتطعيم رضيعه، وعقب الانتهاء من التطعيم اقترح عليه الأهل إجراء عملية طهارة لابنه ووافق على الفور وعندما طلب من العاملين بالمركز إجراء عملية لطفله فأشاروا إليه بـ"ك.س" التي تعمل ممرضة بالمركز لإجراء عمليه الطهارة.

وتابع الأب أن الممرضة أجرت له عملية فى غرفة مكتوب عليها طوارئ، وبعد انتهاء العملية لاحظ أن الممرضة ربطت العضو بطريقة مبالغ فيها وعندما حاول الاستفسار اعترضت  قائلة: "ده شغلي ملكش دعوة"، لافتًا إلى أن الممرضة طلبت منه 150 جنيها مقابل إجراء العملية قائلا:"منها لله ضيعت ابني عشان 150 جنيها".

وتابع الأب أنه لاحظ أن ابنه يتألم وعندما هاتف الممرضة طلبت منه الحضور إلى المركز للغيار على الجرح، ولاحظ تورم أعضاء نجله التناسلية ولما استفسر من الممرضة أخبرته بأنها أعطته علاجًا ضد التورم وذلك داخل غرفة التطعيمات بالمركز الطبي، واستمر الطفل يتألم لأكثر من 10 أيام، واستمر يذهب إلى الأطباء إلى أن وصل إلى مستشفى معهد ناصر وأبلغه الأطباء أن طفله بحالة سيئة، ويحتاج إلى بتر العضو الذكري بعد انسداد مجرى البول.

وأكد الأب أن الطبيب الذى أجرى عملية بتر لطفله بكى على حالة الطفل، مطالبًا بتدخل الرئيس السيسى لحل الأزمة وإحالة المتهمين إلى المحاكمة.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد اختيار حسن شحاتة لتدريب منتخب مصر؟

  • فجر

    03:34 ص
  • فجر

    03:33

  • شروق

    05:10

  • ظهر

    12:06

  • عصر

    15:45

  • مغرب

    19:02

  • عشاء

    20:32

من الى