• الثلاثاء 23 يوليه 2019
  • بتوقيت مصر02:46 ص
بحث متقدم

تصريحات مبكية لزوجة إمبراطور "نيسان"

الصفحة الأخيرة

كارلوس غصن وزوجته
كارلوس غصن وزوجته

متابعات-علا خطاب

أثارت تصريحات زوجة إمبراطور شركة نيسان، كارلوس غصن، كارول، تعاطفًا كبيرًا بسبب معاناتها التي روتها عن حياتهم بعد احتجاز زوجها وتغير وضعهم 180 درجة.

كان كارلوس غصن يعتبر عملاقاً في عالم الأعمال، إلا أنه محتجز حالياً في اليابان بانتظار محاكمته بتهمة سوء إدارة شركة نيسان للسيارات.

وفي وقت سابق من هذا العام، تم استجواب زوجته كارول في جلسة مغلقة في محكمة بطوكيو، حول ما إذا كانت تعرف أي شيء عن مخالفات زوجها دون أن يوجه لها أي تهمة.

لكن الدافع الحقيقي بحسب اعتقادها هو "توريطها في القضية وإسكاتها لإضعاف كارلوس".

وكانت آخر مرة تحدثت فيها كارول إلى زوجها في أبريل الماضي، عندما قامت الشرطة باعتقاله من منزله في طوكيو.

اعتقل كارلوس غصن للمرة الأولى في نوفمبر الماضي، ثم أعيد اعتقاله بعد توجيه تهم جديدة له.

وتقول كارول لبي بي سي: "أي نوع من الفوضى هذه، عندما يُطرق بابك في الخامسة صباحاً من قبل 20 شخصاً ويطلبون منك الدخول إلى منزلك!"

وتضيف: "بكينا وكنا متوترين، كان الأمر صادماً لنا، أعتقد أنهم أرادوا تخويفنا وإذلالنا". "كانوا يحيطون بنا أينما تحركنا، لدرجة أن شرطية ناولتني منشفتي من وراء باب الحمام".

وتقود كارول حالياً حملة تأمل من خلالها أن تصل إلى رئيس وزراء اليابان، شينزو آبي، من أجل معاملة زوجها بطريقة أفضل في قمة مجموعة العشرين في طوكيو هذا الشهر.

وزاد قلقها على صحة زوجها البالغ من العمر 65 عاماً، كما أنها غاضبة لمنعها من رؤيته .

وتقول وهي على وشك البكاء: "أخبرني المحامون بأن أي شيء أبوح به، قد يضر بزوجي خلال محاكمته، لإسكاتي. لكنني أريد زوجي معي مرة أخرى، وأعلم أنه بريء".

ومع ذلك، سيتم البت في التهم الموجهة له، في محكمة قانونية، وليس من خلال احتجاجات زوجته، وعلى الرغم من "يقينها من براءة زوجها، إلا أنها لا تستطيع التحدث عن أي تفاصيل بناءً على نصيحة قانونية".

وكان سقوط كارلوس غصن من القمة مثيراً. فقد انهار نمط حياته الباذخة بعد توجيه تهم الفساد والتربح إليه، بسبب الامتيازات التي تمتع بها في شركة نيسان.

وقد انهارت حياة رجل الأعمال البرازيلي الفرنسي اللبناني الذي أنعش شركة نيسان وأنقذها في الوقت الذي كانت فيه الشركة تشارف على الإفلاس، في بلد يشتهر بالعزلة في مجال الأعمال، كما شكّل تحالفاً مع شركة رينو وميتسوبيشي بعد نجاحه .

وأكسبه نجاحه الحظوة لدى رؤساء الدول ورؤساء الحكومات وحتى في مسلسل كرتوني للرسوم المتحركة "المانغا اليابانية". ولكن كل ذلك تغير فجأة وتلاشى .


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد اختيار حسن شحاتة لتدريب منتخب مصر؟

  • فجر

    03:34 ص
  • فجر

    03:34

  • شروق

    05:11

  • ظهر

    12:06

  • عصر

    15:45

  • مغرب

    19:02

  • عشاء

    20:32

من الى