• الثلاثاء 18 يونيو 2019
  • بتوقيت مصر03:16 م
بحث متقدم

مصر تجدد مطالبتها باستعادة 32 قطعة أثرية من لندن

الصفحة الأخيرة

علاقة "توت عنخ آمون" بالكائنات الفضائية
علاقة "توت عنخ آمون" بالكائنات الفضائية

المصريون ووكالات

طالبت مصر مجددا، الأربعاء، باستعادة 32 قطعة أثرية، بينها رأس لتمثال الفرعون الذهبي توت عنخ آمون، من لندن.
ووفق بيان لوزارة الآثار المصرية، اليوم، أبدت اللجنة الدائمة للآثار المصرية (حكومية) "شديد اعتراضها على قيام صالات المزادات (كريستيز) بالعاصمة البريطانية لندن، بعرض قطع أثرية تنتمي للحضارة المصرية".
وقال البيان إن صالة كريستيز تعتزم عرض 32 قطعة أثرية، بينها رأس تمثال من الحجر منسوبة إلى الملك توت عنخ آمون في مزاد علني مقرر انعقاده يومي 3 و4 يوليو/تموز المقبل.
وأكدت وزارة الآثار على "ضرورة وقف البيع وعودة كل القطع التي خرجت بطريقة غير شرعية إلى مصر".
وهذه هي ثاني مخاطبة رسمية، إذ طالبت وزارة الخارجية المصرية، الاثنين الماضي، لندن بوقف مزاد بيع رأس تمثال للفرعون الذهبي توت عنخ آمون، وطالبت الحصول على المستندات الخاصة بملكية القطع الأثرية.
ووفق إعلام مصري محلي، أعلنت قاعة المزادات البريطانية، عرض رأس منحوتة للملك الذهبي توت عنخ آمون للبيع، بمبلغ قدره 4 ملايين جنيه إسترليني (حوالي 5 ملايين دولار).
وتوت عنخ آمون، أحد أشهر الفراعنة في تاريخ مصر القديم (من 1334 إلى 1325 ق.م) ويكتسب شهرة عالمية في الأوساط السياحية.
وصيف 2017، أعلنت وزارة الآثار فقدان 32 ألفا و638 قطعة أثرية على مدار أكثر من 50 عاما مضت، بناء على أعمال حصر قامت بها.
وبين الحين والآخر، لا سيما في العامين الأخيرين، تعلن القاهرة استرداد قطع أثرية مسروقة من قبل أشخاص، ومهربة إلى خارج البلاد.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

ما هي توقعاتك بشأن أزمة الأهلي مع اتحاد الكرة؟

  • عصر

    03:39 م
  • فجر

    03:14

  • شروق

    04:56

  • ظهر

    12:01

  • عصر

    15:39

  • مغرب

    19:06

  • عشاء

    20:36

من الى