• الثلاثاء 21 مايو 2019
  • بتوقيت مصر04:50 ص
بحث متقدم

مدرب يودع فيلا بالدموع أثناء مراسم التأبين والدفن بعد صداقة 44 عاما

الصفحة الأخيرة

الفيل والمدرب
الفيل والمدرب

عصام الشربيني



على الرغم أن للأفيال كونها مخلوقا مبدعا ورائعا ويجذب العديد من السائحين خلال زيارتهم إلى الهند، إلا أنه جزء لا يتجزأ من ثقافة ولاية كيرالا الهندية ، حيث تظل الأفيال حيوانا مقدسا فى الهند، وغالبا ما يتم تصويرها على أنها تجسيد للإله الهندوسى جانيش، ويذكر أنه قد صنفت الأفيال فى عام 1986 على أنها أنواع مهددة بالانقراض من قبل الاتحاد الدولى لحماية الطبيعية

ففى مشهد يدل على مدى التراحم والترابط بين الإنسان والحيوان وصول تلك العلاقة إلى ذلك الحد،  لم يستطيع مدرب أفيال هندي  تمالك نفسه واحتواء حزنه بعد وفاة أحد الأفيال الذى مات عن عمر 44 عاماـ بينما بقى متمسكا برأسه رافضا المغادرة.

فالمدرب الهندي  شيربولاسيرى بارثان، رفض مغادرة جانب الحيوان الميت خلال مراسم الدفن، ويتم استخدام الأفيال فى جميع أنحاء الولاية لمواكب المعابد الهندية وفقا لجريدة الديلى ميل البريطانية.


وحاول رجل يقف بجانب المدرب فى محاولة لإخراجه من جانب حيوانه الأليف المحبوب، والذى لم يستجيب ومع استمرار التأبين وإلقاء الزهور على الفيل الميت الا انه  استمرالمدرب الهندي فى البكاء ورفض المغادرة.

فهناك سمة علاقة قوية وطويلة جمعت بين المدرب والفيل والذى توفى بعد معاناة من المرض، حيث عادة ما يقوم مدربى الأفيال بالدخول فى تلك المهنة فى وقت مبكر من حياتهم، مما توضح تلك العلاقة القوية التى تجمع بين المدربين والأفيال.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

برأيك.. من أفضل لاعب كرة قدم في التاريخ؟

  • شروق

    05:01 ص
  • فجر

    03:24

  • شروق

    05:01

  • ظهر

    11:56

  • عصر

    15:36

  • مغرب

    18:52

  • عشاء

    20:22

من الى