• الجمعة 24 مايو 2019
  • بتوقيت مصر05:40 ص
بحث متقدم

"الإداري" يلغى قرار جامعة بنى سويف بتجميد ترقية "أستاذة"

قضايا وحوادث

مجلس الدولة
مجلس الدولة

شيماء السيد

قضت محكمة القضاء الإدارى، بمجلس الدولة، بقبول الدعوى المقامة من الدكتورة نهى عاطف العبد وألغت  قرار رئيس جامعة بني سويف المتضمن امتناعه عن رفع الإنتاج العلمى الخاص بالمدعية إلى اللجنة العلمية الدائمة للترقيات و كذلك خطاب النشاط الخاص بها، لترقيتها، من درجة أستاذ مساعد إلى درجة أستاذ.

صدر الحكم برئاسة المستشار الدكتور طه سعيد وعضوية المستشار الدكتور خالد صقر والمستشار محمود الجارحى نواب رئيس مجلس الدولة

وقالت المحكمة فى حيثياتها إن المدعية حصلت على درجة البكالوريوس من كلية الإعلام جامعة القاهرة عام 2000 بتقدير جيد جدًا، وعلى درجة الماجستير عام 2003 وعلى درجة الدكتوراه فى عام 2006، وعينت بالأكاديمية الدولية للهندسة وعلوم الإعلام فى وظيفة مدرس مساعد بقسم الإنتاج الإذاعى والتليفزيونى فى عام 2004، ثم عينت فى وظيفة مدرس بذات الاكاديمية بموجب قرار وزير التعليم العالي رقم 3077 فى عام2006 وبوظيفة استاذ مساعد بقرار وزير التعليم العالى رقم 4999لسنه 2012.

وتابعت المحكمة، أن جامعة بني سويف قد أعلنت عن حاجتها لشغل وظائف أعضاء هيئة تدريس بكلية الاعلام ومنها وظيفة استاذ مساعد بقسم الإذاعة والتليفزيون، فتقدمت المدعية لشغل تلك الوظيفة ، ووافق مجلس الجامعة على تعيين المدعية بوظيفة استاذ مساعد بالقسم المشار اليه ، وصدر بذلك قرار رئيس الجامعة، فاستقالت المدعية من الأكاديمية الدولية للهندسة وعلوم الاعلام واستلمت العمل بالجامعة اعتبارا 4/8/2015 .

وأشارت إلى أن الأكاديمية المشار إليها تعتبر معهدا علميا من نفس درجة الجامعات المصرية والتى منها جامعة بنى سويف لذا يتعين احتساب المدة التى قضتها المدعية فيها ضمن المدة المشترطة للتعين فى وظيفة أستاذ بقسم الإذاعة والتليفزيون بكليه الاعلام بالجامعة المذكورة.

وحيث إن المدعية شغلت وظيفة استاذ مساعد فى الاكاديمية المشار اليها اعتبارا من 7/11/2012 لذا وجب احتساب مدة الخمس سنوات اللازمة لترقيتها لدرجة استاذ، وبذلك تكون المدعية قد استكملت الخمس سنوات اللازمة لترقيتها لدرجة أستاذ.

وبالتالى يكون لزامًا على الجامعة السير فى ترقية المدعية والمتمثلة فى إحالة إنتاجها العلمي إلى مقرر اللجنة العلمية الدائمة للترقية لدرجة استاذ، وإزاء تعنت الجامعة لم تجد الطاعنة سبيلا للحصول على حقها إلا باللجوء للقضاء الذى قرر بموجب حكمه المشار الية باحقية الطاعنة للتقدم للترقية لدرجة أستاذ بعد أن استوفت جميع شرطها وثبت للمحكمة انحراف جامعة بنى سويف فى استعمال سلطتها بامتناعها عن إحالة الإنتاج العلمى للدكتورة نهى للجنة الترقيات دون مسوغ قانونى وهو ما يعد مخالفة صريحة بحكم القانون ما يتعين الغاءة واحقية الطاعنة فى الترقية من درجة استاذ مساعد إلى درجة أستاذ.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

من تراه الأجدر بالانضمام للمنتخب من المستبعدين ؟

  • ظهر

    11:57 ص
  • فجر

    03:22

  • شروق

    04:59

  • ظهر

    11:57

  • عصر

    15:36

  • مغرب

    18:54

  • عشاء

    20:24

من الى