• الأحد 21 أبريل 2019
  • بتوقيت مصر02:21 ص
بحث متقدم

النيابة تكشف حيلة "مرسى" للهروب من قرار العفو

قضايا وحوادث

محمد مرسى
محمد مرسى

شيماء السيد

واصلت النيابة العامة، مرافعتها في قضية "التخابر مع حماس"، مشيرة إلى العفو الذي أصدرته جماعة الإخوان عبر محمد مرسي، بأنه لم يكن مر شهر على توليه الرئاسة، حتى أصدر عفو عن تنفيذ باقي العقوبة لبعض المحكوم عليهم بمناسبة عيد الفطر، وكان ذلك بتاريخ 19 يوليو 2012، لتؤكد بأن ذلك جاء ستارًا عن قرار آخر أعقبه بسبع أيام تضمن عدد من الهاربين ومنهم من شهد عليهم الشهيد محمد مبروك من قيادات التنظيم الدولي الإخواني وهم يوسف ندا و إبراهيم منير.

وأوضحت النيابة بأن القرار الثاني قيل انه بمناسبة رمضان، لتتسائل "هل العيد قبل رمضان؟"، لتؤكد بأن القرار الثاني أُريد ستره بقرار آخر ليستره ولكن الله كشفهم وفضح فعلهم.

تعقد الجلسة برئاسة  المستشار محمد شيرين فهمي، وعضوية المستشارين عصام أبو العلا و حسن السايس، وأمانة سر حمدي الشناوي.

كانت النيابة العامة أسندت إلى المتهمين تهم التخابر مع منظمات أجنبية خارج البلاد، بغية ارتكاب أعمال إرهابية داخل البلاد، وإفشاء أسرار الدفاع عن البلاد لدولة أجنبية ومن يعملون لمصلحتها، وتمويل الإرهاب، والتدريب العسكري لتحقيق أغراض التنظيم الدولي للإخوان، وارتكاب أفعال تؤدي إلى المساس باستقلال البلاد ووحدتها وسلامة أراضيها.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تستحق رئيسة وزراء نيوزلندا جائزة نوبل؟

  • فجر

    03:57 ص
  • فجر

    03:57

  • شروق

    05:26

  • ظهر

    11:59

  • عصر

    15:36

  • مغرب

    18:32

  • عشاء

    20:02

من الى