• الخميس 25 أبريل 2019
  • بتوقيت مصر12:44 ص
بحث متقدم

تفاصيل مثيرة.. الساعات الأخيرة للبشير قبل عزله

الحياة السياسية

البشير وبن عوف
البشير وبن عوف

عبد القادر وحيد- متابعات

كشفت مصادر سودانية مطلعة، تفاصيل الساعات الأخيرة قبل اعتقال الرئيس السابق عمر البشير الذي ظل معترضًا على قرار عزله من قبل الجيش.

وبحسب المصادر فإن البشير عبر عن هذا الرفض بمغادرة الاجتماع في الساعات الأولى من صباح الخميس الماضي، ليعلن وزير الدفاع، في بيان تليفزيوني، إبعاد البشير من منصبه، وبدء المرحلة الانتقالية.

وأضاف أن إحدى القاعات بالداخل كانت تحتدم بالنقاش، حيث حاول كبار القادة في الجيش والمخابرات إقناع الرئيس عمر البشير بالتنحي، في الوقت الذي كان فيه آلاف السودانيين يواصلون اعتصامهم خارج مقر القيادة العامة للقوات المسلحة.

وأشار إلى أن البشير خرج من الاجتماع وهو يتوجس خيفة من أن شيئًا يحاك ضده، فالاحتجاجات المستمرة منذ ديسمبر الماضي تصاعدت في الأسابيع الأخيرة، ولقيت تفاعلاً كبيرًا على المستوى الإقليمي والدولي، إلى حد وصل إلى مطالبة دول غربية البشير الحاكم منذ 30 عاما بالتنحي.

كما كشفت المصادر عن أن البشير اتجه بعد الاجتماع إلى القصر الرئاسي، تحت حراسة مشددة، قبل أن يغادر إلى مدينة العيلفون الواقعة شرق العاصمة السودانية، حيث يمتلك البشير مزرعة في هذه المدينة، والتي لجأ إليها باقتراح  من حرسه الخاص.

وقد  لاحقته قوة عسكرية تمكنت من اعتقاله على أطراف المدينة، حيث قبل أن تشير الساعة إلى الثانية ظهرًا بتوقيت السودان، كان وزير الدفاع عوض بن عوف يلقي البيان المنتظر منذ الصباح، معلنًا اعتقال البشير والتحفظ عليه في مكان آمن.

كما أشار مصدر، إلى أن الرئيس المعزول يقبع في بيت الضيافة؛ حيث مقر إقامته، لكنه يخضع لحراسة مشددة؛ فيما قبل الذهاب إلى مزرعته.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

من يفوز بلقب الدوري المصري هذا العام؟

  • فجر

    03:52 ص
  • فجر

    03:52

  • شروق

    05:21

  • ظهر

    11:58

  • عصر

    15:36

  • مغرب

    18:35

  • عشاء

    20:05

من الى