• الإثنين 22 أبريل 2019
  • بتوقيت مصر08:03 م
بحث متقدم
في السعودية..

غضب عارم بعد إهداء سمية الخشاب«ختم الرسول»

آخر الأخبار

سمية الخشاب
سمية الخشاب

محمد فضل

سّلمت الفنانة سمية الخشاب، مساء أمس السبت، «ختم الرسول»، خلال تكريمها في السعودية، من قِبل جمعية المنتجين والموزعين السعوديين برئاسة، محمد الغامدي، عن أغنيتها «بتستقوي»، من كلمات هشام صادق وألحان سمية الخشاب.

وقالت عبّر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي، «فيس بوك»: «شكرًا على دعمكم، فرحانة إني موجودة في السعودية».

فيما أثار تكريم سمية الخشاب في المملكة، غضب السعوديين وتسبب في هجوم لاذع وموجة من الانتقادات على مواقع التواصل الاجتماعي.

من جانبها أوضحت اللجنة المنظمة لملتقى المرأة السعودية الثالث، أن ما يتم تداوله في مواقع التواصل الاجتماعي حول تكريم الفنانة المصرية سمية الخشاب؛ غير دقيق.

وأوضحت اللجنة في بيان لها، أن مشاركة “الخشاب” جاءت بناءً على خطابٍ تلقته اللجنة من جمعية “مصريون في حب الخليج” يطلب مشاركتها، خصوصاً أنها تشغل منصب رئيسة جمعية الثقافة والفن، على أن تتمثل مشاركتها في كلمة للتعبير عن مكانة المرأة السعودية التي وصلت إليها خارج المملكة من خلال منظور عيون خارجية.

وأضافت اللجنة، أنه من منطلق التبادل الثقافي والتعاون بين البلدين الشقيقين المملكة ومصر، فقد جاءت مشاركة “الخشاب” في كلمةٍ عبّرت فيها عن تقديرها واعتزازها بما وصلت إليه المرأة السعودية من تمكين في العمل، وفي شتى مناحي الحياة، ومن مكانة عالية تستحقها.

وأشارت إلى أن التكريم اقتصر على ثماني سيدات سعوديات تميّزن في مجالات علمية وعملية، وهن: الأميرة هيفاء الفيصل؛ تقديراً لجهودها في العمل التطوعي، الإعلامية سارة دندراوي؛ الفنانة هدى العمر؛ الشاعرة فاطمة القرني؛ الناقدة الأدبية لمياء باعشن؛ الصحفية أمجاد محمود رضا؛ نورة المبارك؛ في مجال القيادة الإدارية، والموسيقية إيمان قستي. مبينة أن التكريم كان مخصّصاً للمرأة السعودية فقط، بينما تمّ توزيع الدروع التذكارية للمشاركات ومن ضمنهن “الخشاب”.







تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تستحق رئيسة وزراء نيوزلندا جائزة نوبل؟

  • فجر

    03:55 ص
  • فجر

    03:56

  • شروق

    05:25

  • ظهر

    11:58

  • عصر

    15:36

  • مغرب

    18:33

  • عشاء

    20:03

من الى